مجلة بزنس كلاس
فن

تتميز حياة مشاهير الفن والرياضة والسياسة وغيرها من المجالات بالبذخ والثراء الفاحشين، لكن حياتهم تلك قد لا ترافقهم طوال العمر بجريرة الإفلاس.

في العالم نماذج كثيرة عن مشاهير فقدوا حياة الترف حين أفلسوا، ولأن القائمة طويلة فقد اخترنا لكم بعض الأسماء.

1-لاري كينغ:
لاري كينج يملك حاليا ثروة صافية تقدر بـ 150 مليون دولار ورغم ذلك وقع وثيقة إفلاس عام 1978 بعد أن وصلت ديونه إلى 380 ألف دولار، وكان يبحث وقتها عن عمل في مجال الصحافة قبل أن يصبح مذيعا لامعا في “سي ان ان”.

2-نيكولاس كيج:
كان نيكولاس كيج أحد الممثلين الأعلى أجرا في هوليوود حيث كان يحصل على نحو 40 مليون دولار سنويا بين عامي 1996 و2011، وجمع ثروة تقدر بـ 150 مليون دولار ، لكن بسبب إسرافه الشديد وتأخره في سداد الضرائب المستحقة، وقع في فخ الإفلاس، وأصبح مطالبا بتسديد 6.5 ملايين دولار كل شهر، ليصل للعام 2009 وهو مفلس تقريبا.

3-مايك تايسون:
جمع مايك تايسون ما يقارب الـ400 مليون دولار خلال مسيرته التي دامت 20 عاما في الملاكمة والتمثيل، لكنه وقع وثيقة إفلاس إذ وصلت ديونه إلى 23 مليون دولار عام .2003

4-مايكل جاكسون:
قدرت ثروة مايكل جاكسون قبل وفاته ما بين 40 و42 مليون دولار، ولكن في عام 2005 تم اتهام اسطورة البوب هذا في قضية التحرش بالأطفال الشهيرة لتتوالى بعدها الدعاوى وأصبح مطالبا بتسديد غرامات تقدر بـ 400 مليون دولار إلى أن مات عام 2009 وهو مدين بقدر كبير من الغرامات والتعويضات التي لا تزال تدفع حتى وقتنا هذا.

5-كيم باسنجر:
في عام 1993 كانت الممثلة في عز شهرتها وتألقها وكانت ثروتها آنذاك حوالي 3 ملايين دولار، لكنها خسرت قضية تتعلق بالإخلال بعقد أبرمته مع إحدى شركات الإنتاج، ونتج عن ذلك مطالبتها بتعويض بلغ 8 ملايين دولار لتعلن باسنجر إفلاسها في ذلك التوقيت.

نشر رد