مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

عودة قوية تلك التي شهدتها منافسات الدوري المصري الممتاز لكرة القدم، بجولته الـ 31، حيث شهدت المباريات الثلاثة 10 أهداف مسجلة.

فعلى ملعب الدفاع الجوي تعادل وادي دجلة مع المقاولون العرب بنتيجة 1-1، بعدما تقدم ذئاب الجبل بهدف من رأسية كريم مصطفى في الدقيقة 43، قبل أن يرد محمود علاء مدافع دجلة بضربة رأس أخرى في الدقيقة 52 من عرضية المتخصص مالودا.

التعادل رفع رصيد دجلة إلى 51 نقطة ليحافظ على المركز الثالث، بينما وصل المقاولون إلى النقطة 35 بالمركز الـ 14.

وعلى ملعب استاد الإسكندرية تعادل أصحاب الارض بثلاثة أهداف لمثلها أمام الإسماعيلي في مباراة هي الاكثر إثارة منذ فترة.

سموحة كان البادئ بالتسجيل في الدقيقة 16 عن طريق حسام حسن، برأسية رائعة من الوضع طائرا، قبل أن يرد إيمانويل بناهيني مهاجم الإسماعيلي بهدف التعادل في الدقيقة 23.

وفي الدقيقة 59 نجح طه عادل في إضافة الهدف الثاني للإسماعيلي بالدقيقة 59 ليتفوق الدراويش ويواصلون السيطرة.

ثم نجح البديل كريم بامبو في متابعة كرة عرضية بهدف إلى داخل شباك المهدي سليمان في الدقيقة 79، ليقتنص الإسماعيلي النقاط قبل 10 دقائق من النهاية.

لكن سموحة قلص الفارق في الدقيقة 83 بهدف من ركلة جزاء سجله حسام باولو هداف الدوري برصيد 15 هدفا، ثم عاد اللاعب نفسه ليضيف هدفه الشخصي الثاني والثالث لفريقه لينهي تألق الحارس محمد عواد ويرفع رصيد فريقه إلى 48 نقطة بالمركز الرابع، بينما ارتفع رصيد الإسماعيلي إلى 47 نقطة بالمركز الخامس مؤقتا.

وعلى ملعبه باستاد السويس الجديد خسر بتروجت صاحب المركز العاشر بـ 40 نقطة أمام “الهابط” حرس الحدود، بهدفين مقابل هدف.

حيث سجل الحدود عن طريق محمد فاروق بنزيما في الدقيقة 61، قبل ان يتعادل بلال جمال في الدقيقة 77 بضربة رأس مميزة، قبل أن يتقدم الحدود من جديد بخطأ للحارس محمد الشناوي مع لاعبه حسام حسن بالدقيقة 83.

الفوز رفع رصيد الحدود إلى 18 نقطة بالمركز قبل الاخيرة، مقابل 40 نقطة لبتروجت بالمركز العاشر.

نشر رد