مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

أشارت تقارير سابقة إلى نية سامسونج إطلاق نسخةٍ قوية من هاتف Galaxy S7، وهي نسخة Galaxy S7 Active التي تتمتع بمواصفاتٍ هيكلية وتصميمية قوية جدًا. الآن، هنالك تأكيدٌ جديد بقدوم الهاتف بعد ظهوره في قاعدة بيانات مؤشر GFXBench، وذلك بعد أن أكدت سامسونج (بالخطأ) قدوم الهاتف.

وفقًا للتسريب، سيتمتع الهاتف الجديد بشاشةٍ بقياس 5.5 إنش بدقة 1440×2560 بيكسل، مع معالج Snapdragon 820 من كوالكوم وذاكرة عشوائية بسعة 4 غيغابايت ومساحة تخزين داخلية قدرها 32 غيغابايت.

بالنسبة للكاميرا، يظهر التسريب أن الهاتف سيمتلك كاميرا خلفية بدقة 12 ميغابيكسل وكاميرا أمامية بدقة 5 ميغابيكسل، مع نظام أندرويد مارشميلو 6.0.1.

بشكلٍ عام، تتشابه مواصفات الهاتف مع مواصفات النسخة القياسية لهاتف Galaxy S7، باستثناء قياس الشاشة، حيث يظهر التسريب أن نسخة S7 Active ستمتلك شاشة كبيرة بقياس 5.5 إنش أكبر من قياس نسخة S7. أيضًا، يظهر التسريب أن الهاتف غير قادر على تسجيل فيديوهات بدقةٍ أعلى من Full HD. بكل الأحوال، غالبًا ما تظهر هكذا أخطاء في المراجعات والتقييمات غير الرسمية التي تسبق إطلاق الهواتف.

نشر رد