مجلة بزنس كلاس
بورصة

شهدت معدلات النمو في منطقة اليورو «العملة الأوروبية الموحدة» في الربع الثالث من العام الجاري تراجعا وصلت نسبته إلى 0.3 بالمائة، مقارنة مع الربع الثاني من نفس العام.
وذكر مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي (يوروستات)، في بيانات أصدرها اليوم، أن هذا التراجع خالف توقعات المحللين الاقتصاديين الذين توقعوا أن تظل نسبة النمو في الربع الثالث ثابتة عند 0.4 بالمائة.
وأشارت البيانات إلى أن معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو واصلت الانخفاض خلال العام الجاري، حيث بلغت معدلات التراجع 0.5 بالمائة في الربع الأول، ثم 0.4 بالمائة في الربع الثاني وأخيرا 0.3 بالمئة في الربع الثالث.
وتكافح منطقة اليورو، التي تضم 19 دولة، لانعاش اقتصادها بعد الخروج من دائرة الركود عام 2013، حيث تتراجع معدلات البطالة بشكل تدريجي وتتراوح نسبة التضخم حول معدل صفر بالمائة.

نشر رد