مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

لا يوجد شيء يشبه تراجع برشلونة على سلم ترتيب الدوري الاسباني أكثر مما حصل لريال مدريد في عهد الجالاكتيكوس قبل 12 عام، وبالتحديد في موسم 2003\2004.

ريال مدريد ابتعد في تلك الفترة عن أقرب ملاحقيه فالنسيا بفارق 8 نقاط في صدارة ترتيب مسابقة الدوري الإسباني، لكن بطريقة غير مسبوقة خسر هذا الفارق النقطي المريح في الجولات العشر الأخيرة ليتراجع نحو المركز الرابع!

ورغم أن برشلونة لم ينهار بهذه الطريقة حتى الآن وما زال محافظاً على صدارة ترتيب المسابقة، لكن طريقة خسارته للنقاط بشكل متتالي تشبه ما حصل للريال سابقاً، حيث أهدر البرسا فارق النقاط التسع التي تفصله عن ملاحقه أتلتيكو مدريد ليسمح للأخير بالتساوي معه بعدد النقاط.

ويخشى عشاق برشلونة على فريقهم أن يعاني من ذات مشاكل ريال مدريد التي حصلت له قبل 12 عام حينما كان الفريق الأقوى في العالم وأوروبا لكنه خسر جميع الألقاب في آخر شهرين من الموسم بشكل مفاجئ.

صحيفة أس الاسبانية استرجعت مشوار ريال مدريد مع كارلوس كيروش موسم 03\04 لتضع المزيد من الضغط على أكتاف برشلونة إنريكي في محاكاة واضحة لوضعه الحالي.

نشر رد