مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

أكّد عددٌ من الخبراء التربويين والأكاديميين أن تدريس مادة الإرشاد الأكاديمي في 10 مدارس ثانوية تجريبياً خلال العام الأكاديمي المقبل من شأنه تحسين اختيارات الطلاب لمساراتهم التعليمية والمهنية، بما يعود بالفائدة على المجتمع من حيث حسن استثمار الكوادر البشرية بالشكل الذي يتناسب مع ميولهم وقدراتهم. ورأوا أنه سيُعوَّل على هذه المادة في إكساب الطلاب مهارات ومعلومات وخبرات تتعلق بأسلوب التخطيط لحياتهم ومستقبلهم بما يتناسب مع ميولهم وقدراتهم، لافتين إلى أن بعض طلاب المرحلة الثانوية ليس لديهم أية رغبات تتعلق بالمستقبل، الأمر الذي يجعل وجود هذه المادة مطلباً ملحاً. وقال التربويون لـ الراية: إن مادة الإرشاد الأكاديمي مهمة وحيوية ومفيدة لطلاب الصفين العاشر والحادي عشر، لافتين إلى أنه في الدول المتقدمة يشمل الإرشاد الأكاديمي اكتشاف المواهب والميول لدى الطلاب منذ المرحلة الابتدائية. ونوّهوا في هذا الصدد بدور الإرشاد الأكاديمي المهم في تعريف الطلاب بالمؤسسات التعليمية والمسارات المهنية ومقتضيات الالتحاق بالجامعة وتحقيق الأهداف المستقبلية.

نشر رد