مجلة بزنس كلاس
أخبار

تواصلت الفعاليات التي تقدمها المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) خلال أيام عيد الأضحى المبارك متضمنة مجموعة من البرامج المتنوعة التي جذبت إليها جمهورا غفيرا من مختلف الشرائح العمرية والجنسيات قصدوها لقضاء أوقات استثنائية من الفرح والسرور، حيث يتمازج سحر المكان مع عبق الحكاية من خلال مسرحية السندباد البحري الذي تقدم يوميا بواقع ثلاثة عروض على الواجهة البحرية في كتارا، إضافة إلى توزيع للعيدية وعروض الألعاب النارية المبهرة.
وتستمر الفعاليات الخاصة بعيد الأضحى حتى مساء بعد غد الخميس بعد نجاح متواصل من الجماهير سواء من داخل قطر أو خارجها والتي حرصت على التواجد يوميا للاستمتاع بما تقدمه كتارا من برامج.
وفي هذا السياق، قالت ملكة محمد آل شريم مديرة إدارة العلاقات العامة والاتصال في كتارا، في تصريح لها: “لقد تعودت مؤسسة الحي الثقافي في مثل هذه المناسبات من الأعياد على وضع برنامج احتفالي يستجيب لاحتياجات مختلف الزوار سواء كانوا أفرادا أو عائلات وهو ما تحقق في برنامج هذا العام، حيث نجد العروض الاستعراضية ذات الطابع الترفيهي ضمن مسرحية السندباد البحري، بالإضافة إلى توزيع العيدية على الأطفال خاصة وأن مهرجان عيد الأضحى لهذا العام يترافق مع انتهاء العطلة الصيفية للكثير من الطلبة وبداية الاستعداد للعودة إلى المدارس”.
وأوضحت أنّ أنشطة الحي الثقافي وفعالياته لا تقتصر على مهرجان عيد الأضحى المبارك فحسب بل إنه يقدم بالتوازي كل ما من شأنه أن يضمن الترفيه والسياحة من خلال مختلف مراكزه ومرافقه التي تنشط هي الأخرى وتوفر فعاليات متنوعة ناهيك عن مطاعم كتارا المتميزة التي تستقطب إليها شريحة واسعة من الزوار.
ورغم ما عرفه الحي الثقافي من تجمع لآلاف الزوار المصحوبين بأبنائهم فإنه قد تمّ تخصيص نقاط توزيع للهدايا على الأطفال وهي عيدية /كتارا/ لزوارها الصغار حتى يعيشوا أجواء العائلة بكل ما تختزنه من تقاليد تكرس حب العطاء ومظاهر الفرح والتي جلبت لهم المسرة والبهجة لتُتم فرحتهم بالعيد، حيث تواصل توزيع هذه الهدايا على فترتين إثر انتهاء كل عرض من مسرحية السندباد البحري.
وعبّر العديد من الأولياء عن شكرهم لـ”كتارا” على ما قدمته من فعاليات متنوعة تتلاءم مع أجواء العيد وهو ما أتاح للكبار والصغار على حد سواء فرصة قضاء أوقات ممتعة.

نشر رد