مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

تعدى نقاش في الشرقية بمصر بالضرب المبرح على طفله ابن الثلاثة سنوات، لمعاقبته على تبوله أثناء نومه بجواره على السرير، ولم يترك طفله إلا جثة هامدة.
وتم إخطار نيابة بلبيس لمباشرة التحقيقات، برئاسة المستشار أمير نوار رئيس النيابة، وبإشراف المستشار أحمد الفقى المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية.
وتلقى مدير أمن الشرقية اللواء حسن سيف، إخطاراً من اللواء هشام خطاب مدير البحث الجنائي، يفيد بلاغاً من “فاطمة أسامة” 27 سنة ربة منزل ومقيمة مركز بلبيس، تتهم زوجها “هشام م ع” 38 سنة نقاش، ومقيم حلوان بقتل طفلهما “وليد” 3 سنوات، بعد ضربه علقة موت لقيام الطفل بالتبول على نفسه أثناء نومه علي السرير، ولاذ الأب بالفرار بعد علمه بوفاة الطفل متأثراً بإصابته من كدمات شديدة بالجسم، تم التحفظ على جثة الطفل بمشرحة المستشفى العام لمعاينتها من قبل النيابة العامة.

نشر رد