مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

نشرت صحيفة آس الإسبانية تقريراً يوضح مشاركات أساطير كرة القدم في نهائيات كأس العالم بعد التنبؤات التي تشير إلى إمكانية غياب ليونيل ميسي عن مونديال روسيا 2018 في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها المنتخب الأرجنتيني.

ويحتل منتخب التانجو المركز السادس في سلم ترتيب تصفيات أمريكا الجنوبية برصيد 16 نقطة فقط بعد مرور 11 جولة حتى الآن، الأمر الذي يفرض على ميسي ورفاقه إظهار ردة فعل في المباريات القادمة إن كانوا يريدون المشاركة في كأس العالم.

وسلطت الصحيفة الإسبانية الضوء على خمسة أساطير هم بيليه، دييجو مارادونا، دي ستيفانو، زين الدين زيدان ويوهان كرويف بخصوص مشاركاتهم في نهائيات كأس العالم.

بيليه
لم يغيب عن أي نسخة في نهائيات كأس العالم خلال مسيرته، حيث شارك في 4 بطولات وأحرز اللقب 3 مرات، وهذا السبب الرئيسي الذي يجعل البعض يصنفه كأفضل لاعب كرة قدم في التاريخ.

دييجو مارادونا
فشل النجم الأرجنتيني في إقناع مدربه بالمشاركة في مونديال 1978 عندما كان يبلغ 17 عام فقط، لكنه تواجد في نسختي 1982 عندما أحرز اللقب و1990 الذي بلغ فيه النهائي، وشارك في مباراتين فقط في بطولة 1994 البرازيل قبيل أن يتم استبعاده لتورطه بتعاطي المنشطات.

يوهان كرويف
رغم أن كرويف يعد واحد من أساطير كرة القدم إلا أنه شارك في نسخة وحيدة فقط والتي كانت عام 1974، وذلك يعود لرفض هولندا المشاركة في مونديال الأرجنتين عام 1978 لاعتراضها على الانتهاكات الإنسانية في الأرجنتين، في حين لم تتأهل هولندا إلى مونديال إسبانيا عام 1982.

زين الدين زيدان
زيدان إلى جانب بيليه الوحيدان في هذه القائمة اللذان شاركا في جميع بطولات كأس العالم خلال مسيرتها الدولية، حيث قاد زيدان منتخب بلاده للقب عام 1998، وتواجد في مونديال اليابان وكوريا الجنوبية عام 2002 رغم خوضه مباراة واحدة فقط، ثم وصل النهائي في مونديال ألمانيا 2006 وواجه إيطاليا التي كانت مباراته الختامية في الملاعب.

دي ستيفانو
لا خلاف على أن ألفريدو دي ستيفانو واحد من أفضل اللاعبين في تاريخ الساحرة المستديرة في ظل الإنجازات العظيمة التي حققها على صعيد الأندية وبالأخص مع ريال مدريد، ورغم ذلك، لم يشارك المهاجم الأرجنتيني في كأس العالم طوال مسيرته بسبب خلافاته مع الاتحاد الأرجنتيني، ومثل خلال مسيرته 3 منتخبات هي الأرجنتين، كولومبيا وإسبانيا التي فشلت في الوصول لكأس العالم آنذاك.

نشر رد