مجلة بزنس كلاس
استثمار

أعلن” دافيد اندرسون” مدير متاجر “بي اتش اس” البريطانية الشهيرة “بريتش هوم ستورز” عبر الإنترنت ، وأحد الإستثمارات التي تملكها مؤسسة “مجموعة المانع” التجارية القطرية في بريطانيا ، عن تسجيل مليون و200 ألف شخص علي موقع المتاجر علي الإنترنت ، حتى الآن منذ إطلاق الموقع في 29 سبتمبر الماضي.

وفي حوار صحفي أجرته معه صحيفة ” صنداي اكسبرس” البريطانية أوضح ” دافيد اندرسون” انه لا يستبعد إعادة افتتاح متاجر” بي اتش اس” البريطانية الشهيرة مرة اخري ، حيث أن إغلاق متاجر ” بي اتش اس” البريطانية الشهيرة في أغسطس الماضي أصاب الجميع بالحزن ، مما جعل إطلاق موقع المتاجر علي الإنترنت خطوة جيدة لمحبي التراث البريطاني الذي تقدمه المتاجر عبر منتجاتها الخاصة.

وأشار ” دافيد اندرسون” الى انه تم وضع 75% من افضل المنتجات التي تقدمها متاجر “بي اتش اس” في الاسواق البريطانية والعالمية ،علي موقع المتاجر عبر الإنترنت ، وسيتم اضافة 25% من احدث المنتجات التي تقدمها المتاجر في السوق التي ستعرض لأول مرة بدءا من نوفمبر الجاري .

شعار مجموعة المانع

كما توقع موقع ” ميل أونلاين” الإخباري البريطاني عن إمكانية عودة افتتاح متاجر “بي اتش اس” في لندن ،عقب استحواذ مجموعة ” المانع” التجارية القطرية علي 70 فرعا دوليا لمجموعة سلسلة متاجر ” بي اتش اس” البريطانية الشهيرة إلى جانب موقع المتاجر علي الإنترنت ، مما أدى إلى نجاح إطلاق موقع المتاجر علي الانترنت ، وافتتاح فرع لمتاجر ” بي اتش اس” البريطانية الشهيرة علي مستوى العالم حيث افتتح في دبي ، وسيتم افتتاح فرعا اخرا في قطر نهاية العام الجاري لأول مرة .

وكانت مجموعة ” المانع” التجارية القطرية قد استحوذت على 70 فرع دولي موقعها الالكتروني عبر الانترنت في يوليو الماضي ، في محاولة لإنقاذ أشهر سلسلة متاجر بريطانية يعود عمرها إلى ما يقرب من 88 عاما ،وقد قام مكتب المحاسبة القانوني ” داف اند فيلييبس” القائم باعمال ادارة المتاجر البريطانية بإجراءات إتمام الصفقة التي تعتبر أول صفقة يعقدها منذ توليه إدارة أصول سلسلة متاجر ” بي اتش اس” الشهيرة ، كما يسعى المكتب القانوني الى بيع 50 فرعا لسلسلة متاجر ” بي اتش اس” داخل المملكة المتحدة .

وستضيف مؤسسة ” مجموعة المانع” إلى محفظتها التجارية ، العلامة التجارية البريطانية ” بي اتش اس” الشهيرة والعريقة الي جانب انها تدير توكيلات لعدد آخر من العلامات التجارية .

وكانت متاجر ” بي اتش س ” الشهيرة قد أعلنت إفلاسها مؤخراً ووضعت تحت الحماية القضائية ، وكان ” دومنيك شابل” الملياردير ورجل الاعمال وبطل سباقات السيارات السابق قد إشترى متاجر ” بي اتش اس” من مالكها سير” فيليبس جرين ” اثر اشهار افلاسه العام الماضي مقابل جنيه واحد وقد سعى وفق مصادر بالشركة إلى الإبقاء على فروعها الدولية.

وحتى فك الارتباط بين الفروع الدولية والمتاجر الأم في بريطانيا ، كما تم وضع الشركة تحت الحماية القانونية وتعيين مكتب المحاسبة القانوني ” داف أند فيليبس” مديرا لها في إبريل الماضي كان ” دومنيك شابل ” يسعى للإبقاء على الفروع الدولية للمتاجر حتى أنه سعى لدى عدة شركات تمويل لتوفير دعم لهذه الفروع قبل أيام.

نشر رد