مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

رفضت سلطات مدينة بيونيس ايريس، الأرجنتينية منح ترخيص بناء برج إداري له صلة بالرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، حيث قالت، إنه يتعين على المطورين تقديم أوراق جديدة لإعادة النظر في المشروع.

وتصدر مشروع “برج ترامب” قرب المسلة الواقعة بوسط بوينس أيرس عناوين الصحف الأسبوع الماضي، بعد أن قالت تقارير إخبارية محلية أن ترامب ذكر المجمع الإداري المقترح عندما اتصل به الرئيس الأرجنتيني ماوريسيو ماكري لتهنئته بعد فوزه في الانتخابات في الثامن من نوفمبر.

وقالت إدارة ماكري إن هذه التقارير غير صحيحة وإن المشروع لم يرد ذكره في المكالمة.

وأصدرت حكومة مدينة بوينس أيرس بيانها”ردا على الاهتمام العام باحتمال بناء ما يسمى ببرج ترامب في وسط بيونيس أيرس.” وقال متحدث إن اسم ترامب لم يظهر في طلبات الحصول على ترخيص لإقامة البرج.

وقال بيان المدينة إن المشروع ظهر لأول مرة في بداية 2007 عندما قدمت شركة ذُكر أن اسمها كوبيك طلب بناء على قطعة أرض في سيريتو 62 وبارتلومو ميتر. وأضاف البيان إنه تمت الموافقة على الخطة، ولكن هذه الموافقة انتهت بعد عدم بدء البناء في خلال الفترة التي وردت في التصريح وهي ثلاث سنوات.

وقال إنه في أغسطس الماضي سعت شركة تُسمى ريبيتو أويستي لإحياء خطة 2007 ولكن الطلب ألغي.

وأضاف البيان”لهذا السبب. لا يوجد تصريح بناء فعال للعقار محل التساؤل ويتعين على الأطراف المعنية بدء العملية من البداية.”

نشر رد