مجلة بزنس كلاس
بورصة

أنهى مؤشر بورصة قطر لأسعار الأسهم تداولاته في الأسبوع الثاني من شهر نوفمبر 2015 مسجلا انخفاضا بمقدار  97ر608  نقطة، أي ما نسبته  32ر5   % ليغلق في ختام تداولاته أمس الخميس نهاية الأسبوع عند 10  آلاف و 33ر830 نقطة ، مقابل  11 ألفا و 30ر439 نقطة في الأسبوع الذي سبقه.

فقد انخفضت القيمة السوقية لأسهم الشركات الـ43 المدرجة في البورصة في نهاية الاسبوع بنسبة  96ر4   %، لتصل إلى 570  مليارا و 360 مليونا و 646 الفا و 33ر043  ريالا قطريا، مقابل  600  مليار و 146 مليونا و 565 الفا و 86ر891  ريالا قطريا في نهاية الاسبوع الذي سبقه.

بينما ارتفعت القيمة الإجمالية للأسهم المتداولة بنسبة  11ر19  % ، لتصل إلى مليار و 389 مليونا و 651 الفا و 66ر627 ريالا قطريا ، مقابل مليار و 166 مليونا و 696 الفا و 84ر174  ريالا قطريا في الاسبوع الذي سبقه.

وأيضا ارتفع عدد العقود المنفذة بنسبة  44ر30  %، ليصل إلى 19 الفا و 718 عقدا، مقابل 15 الفا و 117 عقدا في الاسبوع الذي سبقه.

كما ارتفع عدد الأسهم المتداولة بنسبة  26ر11 %، ليصل إلى 32  مليونا و 352 الفا و 847 سهما، مقابل  29 مليونا و 078 الفا و 713 سهما في الاسبوع الذي سبقه.

وقد احتل قطاع البنوك والخدمات المالية خلال الاسبوع المرتبة الاولى من حيث قيمة الأسهم المتداولة بحصة بلغت نسبتها  44ر35   % من القيمة الاجمالية للأسهم المتداولة، يليه قطاع الصناعة بنسبة  75ر28   % ، ثم قطاع العقارات بنسبة  10ر12   %، وأخيرا قطاع الاتصالات بنسبة  46ر8   %.

كما احتل قطاع البنوك والخدمات المالية خلال الاسبوع المرتبة الاولى من حيث عدد الاسهم المتداولة بحصة بلغت نسبتها  41ر23   % من العدد الاجمالي للأسهم المتداولة ، يليه قطاع الاتصالات بنسبة  42ر21   % ، ثم قطاع العقارات بنسبة  00ر21  %، وأخيرا قطاع الصناعة بنسبة  33ر17   %.

كما احتل قطاع البنوك والخدمات المالية خلال الاسبوع المرتبة الاولى من حيث عدد العقود المنفذة بحصة بلغت نسبتها  17ر28  % من إجمالي عدد العقود المنفذة، يليه قطاع الصناعة بنسبة  85ر25   %، ثم قطاع الاتصالات بنسبة  92ر14   %، وأخيرا قطاع العقارات بنسبة  25ر13  %.

وقد قاد سهم بنك قطر QNB تعاملات الاسبوع بحصة بلغت نسبتها  21ر13   % من قيمة التداول الإجمالية، ثم سهم صناعات قطر بنسبة  64ر11   %، وحل ثالثا سهم مصرف الريان بنسبة  12ر9   %.

وخلال الاسبوع لم ترتفع أسهم أي شركة من الشركات الـ43 المدرجة في البورصة بينما انخفضت اسعار 42 شركة، فيما حافظت شركة واحدة على اغلاقها السابق.

نشر رد