مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

الدوحة – بزنس كلاس

قام بنك قطر للتنمية والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص (المؤسسة)، ذراع القطاع الخاص لمجموعة البنك الإسلامي، بتوقيع مذكرة تفاهم لإقامة تعاون استراتيجي مشترك من أجل دراسة وسائل وفرص دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر.

تشيرمذكرة التفاهم الموقعة بين المؤسستين إلى تبادل المعارف والخبرات المتعلقة بقطاعة الشركات الصغيرة والمتوسطة في قطر. كما سيتم تشكيل فريق عمل يتألف من أطر وخبراء من كل طرف للعمل المشترك على تطويرأداة للاستثماروالتمويل لدعم وتطوير الشركات الصغيرة والمتوسطة والمشاريع المحلية في قطر. وسيغطي العمل التمهيدي لكلا الطرفين محاور أهمها: تصميم المفاهيم، و تحليل السوق، والهيكلة والحوكمة وتحديد المواقع وتطوير المنتجات. كما ستعزز مذكرة التفاهم قدرة المؤسستين على تحقيق رسالتهما و أهدافهما.

وقع مذكرة التفاهم كل من السيد عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية و السيد خالد محمد العبودي، الرئيس التنفيذي والمدير العام للمؤسسة.

ومن جانبه علق السيد عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية: “نحن سعداء بالتعاون مع المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص التي تضم في عضويتها عدد من الدول التي تسعى جاهدة لتقديم كل العون لشبابها حتى يستطيع أن يواكب الأسواق العالمية. ويهدف بنك قطر للتنمية إلى تنمية وتمكين قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قطر، وتنمية ريادة الأعمال، وتعزيز ميزته التنافسية المستدامة ليشارك بفعالية في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030. ومن خلال هذه المذكرة، فإننا سنقوم  بدراسة موائمة برامج المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص وبحث تطبيقي منها ما يعود بالفائدة على الشركات الصغيرة والمتوسطة القطرية وخصوصاً توفير التمويل لذلك القطاع الهام والحيوي بتطوير مهارات الشباب القطري حتى يتمكن من تنمية أعماله لتنافس السوق العالمية وفق المعايير الدولية”.

وبهذه المناسبة صرح السيد خالد العبودي، قائلا: “تعمل كل من المؤسسة وبنك قطر للتنمية على دعم القطاع الخاص ولا سيما في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة. ونحن نتطلع إلى تعزيز تعاوننا من خلال هذه المبادرة الجديدة والمبتكرة لما تشكله من فرصة كبيرة للشركات المحلية للاستفادة منها “.

نشر رد