مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

أعلنت مجموعة بنك قطر الوطني (QNB)، المؤسسة المالية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، عن توقيعها اتفاقية شراكة مع نادي “طرابزون سبور”، أحد أبرز أندية كرة القدم التركية، وذلك تعزيزاً لعلامتها التجارية في المجال الرياضي عالمياً.
وقد تم توقيع الاتفاقية في مؤتمر صحفي بإسطنبول، من قبل كل من السيد يوسف علي درويش المدير العام لاتصالات مجموعة بنك قطر الوطني، والسيد محرم أسطا رئيس نادي طرابزون سبور.
وتضمنت الاتفاقية رعاية البنك لفريق كرة القدم لمدة 3 سنوات حيث سيرتدي لاعبو الفريق شعار البنك على القميص، بالإضافة إلى حصوله على الحقوق الإعلانية والتعاون في تغطية أحداث الفعاليات الخاصة بالطرفين في جميع الوسائل الإعلامية بما فيها شبكات التواصل الاجتماعي.
وتأتي رعاية QNB لنادي طرابزون سبور التركي لأنه واحد من أعرق الأندية التركية وحقق إنجازات كبيرة منذ تأسيسه عام 1967، حيث نال النادي العديد من الكؤوس والبطولات والألقاب، إلى جانب العديد من المشاركات في دوري أبطال أوروبا ودوري أوروبا.
وبهذه المناسبة، أوضح السيد محرم أسطا رئيس نادي طرابزون سبور أن النادي يبذل حاليا جهودا كبيرة لبلوغ آفاق جديدة مع مجلس إدارة جديد ومدراء محترفين وفريق تقني محدث، بالإضافة إلى عدد من اللاعبين الموهوبين، “ويسرنا ويشرفنا أن نمضي في مسعانا هذا بجانب شريك مميز مثل QNB.” وأضاف أسطا: “نحتفل هذه السنة بالذكرى الخمسين لتأسيس النادي واضعين نصب أعيننا هدفا جديدا، وهو بأن نصبح أبطال الدوري التركي، وأود ان أشكر مجموعة QNB على مشاركتنا هذه الرؤية وهذا الحماس.” من جانبه، أكد السيد يوسف درويش، المدير العام لاتصالات مجموعة بنك قطر الوطني، أن المجموعة تعتبر المجال الرياضي من أهم ركائز مسؤولياتها الاجتماعية وإحدى القنوات المفضلة لتطبيق استراتيجياتها لتعزيز العلامة التجارية، “لذا فقد اختارت الوقت المناسب للرعاية بعد دخولها السوق التركي من خلال الاستحواذ على فاينانس بنك”.
وأشار درويش إلى أن نادي طرابزون سبور يعتبر من أعرق الأندية التركية التي لها تاريخ مميز وطموحات مستقبلية جديدة وقاعدة كبيرة من المعجبين، ولهذا تم اختياره.
وأوضح أن هذه الخطوة ليست جديدة على البنك، فهو أحد الرعاة الرسميين لنادي باريس سان جيرمان بالإضافة إلى الدوري الإندونيسي والعديد من البطولات الأخرى حول العالم.
ويعتبر تواجد مجموعة بنك قطر الوطني QNB في السوق التركي خطوة مهمة للمجموعة ضمن استراتيجيتها للتوسع الدولي، وذلك بسبب كون تركيا بوابة بين أوروبا وآسيا وأفريقيا، فضلا عن حجم سوقها وعدد سكانها ونموها القوي ومتانة اقتصادها وقطاعها المصرفي، بالإضافة إلى الموقع الاستراتيجي المميز.
وستعمل المجموعة على تعزيز علاقتها بعملائها في السوق التركي، بما فيهم قاعدة المشجعين الواسعة لنادي طرابزون سبور، وذلك عن طريق تزويدهم بأفضل الخدمات والحلول المصرفية العالمية من خلال شبكتها الدولية.

نشر رد