مجلة بزنس كلاس
مصارف

أكد تقرير نشره بنك قطر الوطني (مجموعة QNB) أن دولة قطر في وضع جيد لمواجهة تبعات تراجع أسعار النفط وذلك بفضل متانة أسس اقتصادها الكلي بما في ذلك الانخفاض النسبي لأسعار التعادل المالي وضخامة المدخرات التي تم تجميعها في الفترة الماضية وانخفاض معدلات الدين العام.

وأصدر بنك قطر الوطني اليوم تقريره بعنوان “قطر – رؤية اقتصادية سبتمبر 2015″، حيث يستعرض التقرير التطورات الأخيرة في الاقتصاد القطري وآفاق مستقبله مع استمراره في النمو القوي اعتماداً على الإنفاق الاستثماري الضخم.

وتوقع البنك تسارع نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي للدولة من 4.0 بالمائة في 2014 إلى 4.7 بالمائة في 2015 و6.4 بالمائة في عامي 2016 و2017، مع توسيع الحكومة لبرنامجها الخاص بالإنفاق الاستثماري في القطاع غير النفطي.

نشر رد