مجلة بزنس كلاس
أخبار

المعرض يضم تشكيلة رائعة من الثريات والشمعدانات الأثرية والمصابيح المستوحاة من أجواء الشهر الفضيل.

مآدب إفطار وجولات مميزة في المتحف بانتظار الزوار كل يوم جمعة من الشهر المبارك.

الدوحة- بزنس كلاس
يستعد “متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني” لاستضافة معرض جديد بعنوان “من الظلمات إلى النور” يستعرض خلاله بعض مقتنياته الفريدة من المصابيح وأدوات الإضاءة الأثرية والنادرة، وذلك خلال الفترة الممتدة FBQ Museum Lamp 2بين يوم الأحد 11 يونيو ولغاية الخميس 29 أغسطس 2015 من الساعة 10 صباحاً -6 مساءً.

ويزخر معرض “من الظلمات إلى النور” بمجموعة واسعة ومذهلة من المصابيح العتيقة المصنوعة من السيراميك والمعادن المزخرفة، ومصابيح المساجد الجميلة، والشمعدانات، والثريات، بالإضافة إلى العديد من المصابيح الحديثة. وتعود هذه المقتنيات النفيسة إلى حقب مختلفة من العصور الإسلامية القديمة والوسطى، وإلى مناطق عديدة من آسيا الوسطى وأوروبا.

ويسلط المعرض الضوء على التمازج الفريد بين الطابعين العملي والفني لهذه المصابيح. وفيما تمثلت وظيفتها الأساسية عبر التاريخ في الإضاءة ليلاً، غير أنه تم استخدام المصابيح أيضاً لأغراض مختلفة مثل طقوس العبادة والممارسات الدينية الأخرى، فضلاً عن استخدام بعضها الآخر لأغراض طبية. وينطوي تقليد استخدام المصابيح الرمضانية في المجتمعات الإسلامية على خلفية ثقافية وتاريخية في آنٍ معاً.

وقررت إدارة “متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني” افتتاح هذا المعرض قبيل حلول شهر رمضـان المبـارك باعتباره يضـم تشكيلة متنـوعة من المصابيح التي إما تم تصميمها خصيصاً للشهرFBQMuseum Glass Hanging Lamp الفضيل، أو لاستخدامها في الطقوس الدينية القديمة. ولطالما كانت المصابيح أدوات أساسية للبشر جميعهم، حيث استخدمتها مختلف شعوب العالم منذ العصور الغابرة. ويحتضن المعرض باقة مذهلة من المصابيح والشمعدانات والثريات الأثرية، ما يتيح للزوار فرصة استكشاف الفنون الزخرفية الرائعة للعصور الأولى. كما يحفل المعرض بمجموعة مميزة من الشمعدانات ومصابيح المساجد التي تعود للعصور الإسلامية؛ والتي يزدان العديد منها بالكتابات والنصوص الدينية، فيما تم تزيين أخرى برسوم مختلفة وأنماط تزيينية متقنة. كما وجهت إدارة المتحف دعوة لكافة العائلات إلى زيارة المعرض خلال شهر رمضان المبارك للتعرف أكثر على  التاريخ العريق.

وسيتم عرض جميع المصابيح وأدوات الإضاءة مصحوبة بالشرح والإيضاح؛ ويشتمل المعرض كذلك على نماذج من أواخر القرن التاسع عشر والنصف الأول للقرن العشـرين، فيقدم للزائر رؤية شاملة وأكثر
وضوحاً حول تطور هذه الأدوات والتقنيات على مر العصور.

FBQMuseum Lamp 1ويستضيف “متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني” كل يوم جمعة من الشهر المبارك حفل إفطار، تليه جولتان برفقة مشرف في معرض المصابيح وقسم المخطوطات الإسلامية في المتحف. وفي نهاية الجولتين اللتين تستمران لساعتين كاملتين، يمكن للعائلات قضـاء وقت ممتع برفقة أطفالهم ضمن قسم التعليم التابع للمتحف، حيث تقام مجموعة متنوعة من ورش العمل.

يشار إلى ضرورة الحجز المسبق لحضور هذه الفعاليات، ويمكن الاتصال بالمتحف للحصول على تفاصيل الأسعار ووفرة الأماكن المتاحة.

يقام معرض “من الظلمات إلى النور” في “متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني” بمنطقة الشحانية خلال الفترة الممتدة بين 11 يونيو – 29 أغسطس 2015.

نشر رد