مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

جاءت دولة قطر في المرتبة الأولى عربياً والـ14 عالمياً في تقرير التنافسية العالمية 2015– 2016 من بين 140 دولة.
وقال التقرير الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي: إن دولة قطر استطاعت أن ترفع مرتبتها عالمياً درجتين من الـ16 وفقا للتقرير الصادر العام الماضي، إلى الـ14 في التقرير الحالي، بعد أن حصلت على 5.3 نقطة.
وحققت دولة قطر قفزة نوعية في مجال جودة البنية التحتية للطرق ليرتقي تصنيفها 13 درجة هذا العام بعد الحصول على 5.4 نقطة لتحل في المرتبة الـ21 عالمياً في هذا التقرير بعد أن كانت في المرتبة الـ34 وفق التقرير السابق.
كما تقدم تصنيف دولة قطر 9 نقاط في مجال جودة البنية التحتية للموانئ لتصبح في المركز الـ15 عالمياً، بعد الحصول على 5.6 نقطة، مقارنة بالمركز الـ24 العام الماضي.
وواصل تصنيف دولة قطر تقدمه في مجال جودة البنية التحتية للمطارات ليصل إلى المرتبة الـ7 عالمياً في التقرير الحالي بعد الحصول على 6.2 نقطة مقارنة بالمرتبة الـ12 في تقرير العام الماضي.
وتعمل وزراة المواصلات والاتصالات على صياغة سياسة واستراتيجية طويلة الأجل لقطاع النقل في دولة قطر ستكون بمثابة إنجاز محوري صوب تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030، حيث تعد البنية التحتية لقطاع النقل وخدماته ركائز جوهرية في الحياة اليومية لكل من المواطنين ومؤسسات الأعمال،
كما يضمن تآزر وتنسيق كافة الأطراف المعنية في قطاع النقل تحت مظلة وزارة المواصلات والاتصالات تطوير وتوفير بنية تحتية عالمية الطراز لقطاع النقل.
وسيستهدف قطاع النقل الحديث لدولة قطر تحقيق الاستدامة المالية والبيئية والابتكار وإتاحة الحصول على الخدمات الشاملة والمثالية، فضلاً عن استقطاب وتمكين التنويع الاقتصادي.
يذكر أن تقرير التنافسية العالمية يقدم صورة شاملة للتنافسية في دول العالم عن طريق جمع البيانات في 12 فئة أساسية للتنافسية وهي: المؤسسات، والابتكار، وبيئة الاقتصاد الكلي، والصحة والتعليم الأساسي، والتعليم الجامعي والتدريب، وكفاءة أسواق السلع، وكفاءة سوق العمل، وتطوير سوق المال، والجاهزية التكنولوجية، وحجم السوق، ومدى تقدم الأعمال والابتكار.;

نشر رد