مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

ظهرت سيدة متوفاة في برنامج تلفزيوني محدثة ضجة كبيرة في الشارع المغربي، وسبب ظهورها هو البحث عن عائلتها بعد مرور عامين على قيام زوجها بدفنها بعد اعلان وفاتها بسبب حادث سير مؤلم.
وبحسب صحيفة ميرور البريطانية، تلقى المغربي محمد أبراغ اتصالاً من صديق له يبلغه بأن شاهد زوجته المتوفاة على التلفزيون في برنامج محلي متخصص في جمع المتغيبين وذويهم، وانصدم محمد من هذا الخبر.
اذ تعرضت قبل عامين زوجة أبراغ الى حادث سير مروع وعانت اصابات خطيرة وتم نقلها الى المشفى وقال الأطباء أنها لن تبقى حية، ومع ذلك كان أبراغ مضطر الى دفع قيمة العلاج، ولهذا السبب ذهب الى منزله البعيد عن المشفى 4 ساعات وعندما عاد، أخبره الأطباء أن زوجته قد فارقت الحياة، وبعد وقت قصير أخرجوا جثتها في كفن داخل تابوت ونقلها زوجها الى بلدتها لاجراء عملية الدفن. ولكن لا يعلم أحد تفاصيل اختفاء السيدة طوال هذه المدة، فلم اختفت عامين كاملين وكيف خرجت من قبرها؟ ولماذا لم تتواصل مع عائلتها؟ يعتقد البعض أن السيدة قد تكون فقدت ذاكرتها بسبب الحادث.

نشر رد