مجلة بزنس كلاس
فن

 

لم تتخيل المطربة المصرية أنغام أن تغريدتها الرافضة للحرب والداعية للسلام ستجد كلّ هذه السخرية من جمهورها عبر موقع تويتر، حيث جاء ردها سريعاً بنشر صورة كارثية تعبر عن مأساة الأطفال ضحايا الصراعات المسلحة، مؤكدة أن هذا هو الجنون بعينه، وطلبت من جمهورها مواصلة السخرية.

أنغام أطلقت أولاً تغريدة قالت فيها: “ليه الحروب؟ حد عنده إجابه ؟ ايه اللي جنيناه من الحروب ؟ حد عنده إجابه ؟ كفايه يا مجانين كفايه سيبونا نعيش كفايه !!”.
وجاءت التعليقات صادمة، إذ وصفها البعض بالجنون، بينما طالبها البعض الآخر بالتفرّغ للمجال الأقرب إلى موهبتها، وهو الغناء والابتعاد عن السياسة. وقال البعض الآخر إن الصراع في الدنيا بين الخير والشرّ حتميّ، بينما تساءلت أغلب التعليقات عن سبب التغريدة، وهل المقصود بها هو وقف الجهاد؟

أنغام لم تتحمل التعليقات الساخرة، ونشرت صورة لطفل وحيد بين الأنقاض وعلّقت عليها بقولها: “هو ده شغل المجانين الصورة للناس اللي بتسخر من كلامي إسخر كمان..”.

أنغام ترفض الحروب والجمهور يرى موقفها مثالياً وأقرب للجنون .. برأيك هل تؤيد دعوة أنغام لوقف كلّ الحروب في العالم؟

نشر رد