مجلة بزنس كلاس
تحقيقات

أكد محللون بأسواق السلع والمعادن أن شهادة جانيت يلين الأخيرة أمام الفيدرالي زادت من تكهنات توقيت الزيادة المحتملة في أسعار الفائدة؛ وهو الأمر الذي وجه المتعاملين بالذهب لجني الأرباح مجدداً، ودفع الدولار لأعلى مستوياته في 16 عاماً.

ورجحت رئيسة مجلس الاحتياطي الفيدرالي جانيت يلين، في شهادتها يوم الخميس الماضي، أمام لجنة الكونجرس الاقتصادية، أن يكون رفع معدل الفائدة الأمريكية في “وقت قريب نسبياً”.

وهبط الذهب يوم الجمعة الماضي، إلى أدنى مستوياته منذ أواخر مايو الماضي عند 1208.70 دولار للأوقية.

وسجل مؤشر الدولار نهاية الأسبوع الماضي أعلى مستوى منذ أوائل أبريل 2003 عند 101.48 نقطة.

وأوضح علاء الدين فرحان محلل المعادن لدى تراست كابيتال: أن خطاب يلين الأخير الذي أكد على رفع الفائدة قريباً ومن قبله تهدئة الأجواء السياسية بأمريكا من قبل الرئيس الأمريكي في خطاب النصر المعتدل كان داعماً قوياً لقوة الدولار الذي يختبر حالياً مستوى صعودي هاماً عند 101.50نقطة.

وقال فرحان: إن مؤشر العملة الأمريكية من الممكن أن يتجاوز مستوى 102 نقطة في ظل عودة الاستقرار للشارع الأمريكي بعد أداء ترامب قسم الرئاسة الأحد القادم.

وأوضح فرحان، أن تراجع طلبات الإعانة الأمريكية من أحد الأسباب التي أكدت المسار الصعودي للدولار خلال الأسبوع الماضي.

وقالت وزارة العمل الأمريكية، يوم الجمعة الماضي، إن الطلبات الجديدة المقدمة لصرف إعانات البطالة انخفضت بواقع 19 ألف طلب إلى 235 ألف طلب، لتتراجع بأكثر من توقعات المحللين التي كانت تشير إلى انخفاضها إلى 257 ألف طلب.

من جانبه أوضح محمود التامر المحلل الفني بأسواق العملات، أن مؤشر الدولار قد يواجه حركات تصحيحة هبوطية حتى صدور أخبار الوظائف الأمريكية المنتظرة بعد أسبوعين.

وبين التامر، أن مؤشر الوظائف سيكون له الدور الأبرز في تحديد احتمالية رفع الفائدة هذا العام من عدمه؛ وهو الأمر الذي سيحدد مسار الدولار والذهب بشكل أوضح خلال الفترة القادمة.

ونوه التامر بأن الذهب حالياً عند مستويات مغرية للشراء والتي ستظل حال صعوده إلى مستويات 1220-1280 دولاراً للأونصة.

وقال رجب حامد المحلل لدى سبائك الكويت في إفادة عبر البريد، إن الذهب يتحرك حول مستوى 1225 دولاراً نتيجة ضعف الطلب الفعلى على المعدن الأصفر بجانب ضغوط الدولار الصاعد بشكل لافت.

وأضاف حامد، أن الكثير فقد ثقته في الذهب كملاذ آمن نتيجة هبوط أسعاره أكثر من 100 دولار خلال أيام قليلة بعد فوز ترامب في الانتخابات الأمريكية.

وقال حامد: إن الذهب من الممكن أن يهبط إلى الحاجز النفسي 1200 دولار مع زيادة التوقعات برفع أسعار الفائدة الأمريكية منتصف الشهر القادم.

نشر رد