مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تمكن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني قبل اسبوعين من فك عقدته مع التشيكي بيتر تشيك حارس مرمى آرسنال الإنجليزي ، بعد أن زار شباكه بهدفين خلال المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الإمارات في ذهاب الدور ثمن النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا.
وهز البرغوث الأرجنتيني شباك بيتر تشيك الذي تواجه معه ست مرات سابقة حين كان الأخير في تشيلسي دون أن يتمكن من الوصول إلى شباك الحارس التشيكي العملاق.
وبذلك أنهى اللاعب الأفضل في العالم سلسلة من 10 ساعات و11 دقيقة دون التسجيل في شباك الحارس التشيكي المخضرم.
وانضم تشيك إلى قائمة ضخمة من حراس المرمى الذين لم يتمكنوا من الوقوف في وجه ميسي ، حيث وصل عددهم إلى 123 حارس خلال 514 مباراة لعبها الجلاد الأرجنتيني.
ودخل حارس تشيلسي السابق ، قائمة تشمل مانويل نوير وديفيد دي خيا وتيبو كورتوا وإيكر كاسياس وجو هارت وإدوين فان دير سار وغيرهم.
ولم يبقى خارج القائمة من الحراس الأبرز على مستوى العالم سوى البرازيلي جوليو سيزار ، الحارس السابق لمرمى إنتر ميلان الإيطالي.

ولم يسمح حارس فلامينجو البرازيلي وإنتر ميلان الإيطالي وكوينز بارك رينجرز الإنجليزي ، للنجم الأرجنتيني من الاقتراب إلى شباكه، سواء على مستوى الأندية أو المنتخبات.
وواجه حارس بنفيكا الحالي ميسي مع النيراتزوري ومنتخب البرازيل في 5 مواجهات ، ونجح في التصدي لمحاولاته المستمرة في التسجيل ضد مرماه.
واستعصت شباك سيزار على ميسي في ثلاث مواجهات جمعت إنتر ميلان مع برشلونة في بطولة دوري أبطال أوروبا موسم 2009/2010 ، ومواجهتان بين الأرجنتين والبرازيل في تصفيات كأس العالم 2010.
وقد تشاء الصدف أن يتواجه ميسي مع سيزار مجدداً في بطولة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، فالأخير قد فاز أيضاً في ذهاب ثمن النهائي على زينيت سان بطرسبرج.
وتقودنا الأرقام إلى حارس أخر بقيت شباكه صامدة في وجه شلال الأهداف التي يسجله الهداف التاريخي للدوري الإسباني ، عملاق أخر هو الإيطالي جانلويجي بوفون ، حارس مرمى يوفنتوس والمنتخب الإيطالي.
لكن ، لحسن حظ بوفون أنه لم يواجه ميسي سوى مرة واحدة ، وكان ذلك في نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي ، عندما تمكن برشلونة من حصد اللقب بعد فوزه على فريق السيدة العجوز بثلاثية نظيفة.
ولم يتمكن ميسي من التسجيل في مرمى بوفون في تلك المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب برلين الأولمبي.

نشر رد