مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

شن الأرجنتينيون عدة حملات عبر مواقع التواصل الاجتماعي يطالبون من خلالها بإعادة هيكلة منتخب الأرجنتين بمنح المزيد من اللاعبين الشبان فرصاً أفضل للعب.

الأرجنتينيون تعرضوا لصدمة بإعلان ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم اعتزاله اللعب دولياً، الأمر الذي دفعهم على الفور للمطالبة بإحداث تغيير شامل على صعيد صفوف المنتخب حسب أقوال صحيفة أس الاسبانية.

وطالبت الجماهير بجلب باولو ديبالا إلى صفوف المنتخب الأول ومنحه المركز الأساسي على حساب جونزالو هيجواين، كما طالبت بجلب ماورو إيكاردي مهاجم إنتر ميلان وغيره من النجوم الشبان المميزين.

وتداولت وسائل الاعلام والجماهير اسم دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد ورشحته ليكون مدرباً لمنتخب الأرجنتين في العامين المقبلين وحتى موعد نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا خلفاً لتاتا مارتينو.

ويعتقد الأرجنتينيون بأن سيميوني قادر على خلق فريق قوي لا يقهر في مونديال 2018، كما أنه الوحيد الذي باستطاعته اقناع ميسي بالعدول عن قرار الاعتزال من أجل البدء في رحلة جديدة لمحاولة حصد لقب عالمي لبلادهم.

نشر رد