مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أبدى جوردي ميستري المدير التنفيذي لنادي برشلونة الإسباني غضبه الشديد من الإتحاد الأوروبي لكرة القدم بعد استبعاد لويس سواريز وليونيل ميسي عن قائمة أفضل 3 لاعبين في أوروبا.

اليويفا أعلن قبل يومين بأن نتائج التصويت الثانية على جائزة أفضل لاعب في أوروبا أسفرت عن تواجد جاريث بيل وكريستيانو رونالدو نجما ريال مدريد وأنطوان جريزمان نجم أتلتيكو مدريد في القائمة النهائية.

وتسبب ذلك في غضب برشلونة حيث قال المدير التنفيذي “لا أعتقد أن هذا قرار جيد ولا أفهم ما هي معايير اليويفا للمفاضلة بين اللاعبين. على سبيل المثال، لا يوجد سبب لعدم تواجد ميسي وسواريز في القائمة الثلاثية”.

وأضاف “مع فائق احترامي للفائزين الثلاثة الذين وقع عليهم الاختيار أقول أنني غير معجب بالقرار”.

يذكر أن لويس سواريز سجل 59 هدفاً وصنع 24 هدف لبرشلونة الموسم المنصرم، فيما سجل ميسي 41 هدف وصنع 26 هدف لفريقه.

نشر رد