مجلة بزنس كلاس
سياحة

الدوحة ـ بزنس كلاس: قال عدد من مسؤولي المجمعات التجارية أن عروض مهرجان العيد في مراكز التسوق لعبت دوراً بارزاً في زيادة معدلات إقبال الجمهور على المجمعات، وأشاروا إلى أن المولات أستقطب مئات ألآلاف من الزوار خلال أول يومين من عطلات عيد الفطر. واستحوذت فعاليات مهرجان العيد في المجمعات على استحسان المواطنين والمقيمين والسياح الوافدين من دول مجلس التعاون الخليجي.
وفي جولة داخل “إزدان مول”، رصدنا زحاماً شديداً على مشاهدة عروض الأطفال، والتي شملت عرض بالوناتكس، عدد من الفنون المتنوعة، بالإضافة إلى عروض الرسم على الوجه.
وكان لألعاب ميت ذا نيكتونز، التي تضم عروض “دورا” المسرحية، و”سبونج بوب”، النصيب الأكبر من الزوار، حيث اجتمع عدد كبير من الأطفال لمشاهدة هذا العرض الحصري في إزدان مول، كما تضمنت الفعاليات، عروضاً لفنان الورقة السحرية وجانب من العروض الراقصة والفنية.
وفي تعليقه على العروض، قال مالك قيصر مدير إزدان مول إن الفعاليات التي تنظمها الهيئة العامة للسياحة تمثل عامل جذب قوي للجمهور، مؤكداً إعجابه الشديد بهذه العروض والفعاليات، التي لاقت ردود أفعال جيدة من الأهالي وأطفالهم.
وأضاف قيصر أن فعاليات العيد جذبت أكثر من 30 ألف زائر للمجمع التجاري في ثاني أيام عيد الفطر ، مشيراً إلى أن ضعف معدلات الإقبال أول أمس يرجع إلى أن غالبية العائلات تفضل قضاء أول أيام العيد وسط الأهل والأصحاب.
وأشار إلى أن إزدان مول يركز في الأساس على كونه وجهة تسوق جديدة تعمل علي جذب العائلات من القطريين والمقيمين، مضيفاً بالقول: “وضعنا نصب أعيننا توفير أجواء اجتماعية وخدمات على أعلى مستوى لزائرينا، إضافة إلى أننا قمنا باجتذاب أكثر من 50 ماركة تجارية جديدة تدخل لأول مرة في السوق القطري، ونحن دائمًا نحرص على الاستماع لشكاوى عملائنا ونتخذ الإجراء اللازم حيالها”.
وأكد مدير إزدان مول أن المجمع لاقى إقبالاً كبيراً من الزوار خلال مختلف المناسبات، مشيراً إلى أنه استطاع خلال شهر رمضان الكريم استقطاب أكثر من نصف مليون زائر، فيما يتوقع أن يستمر المول في استقطاب أكبر عدد ممكن مع استمرار فعاليات مهرجان عيد الفطر.
وحول متوسط عدد زوار المجمع التجاري في الأيام العادية، أشار إلى أن قرابة 18 ألف زائر يزورون إزدان مول يومياً، مؤكداً أن المجمع بصدد إطلاق عروض ترويجية خلال موسم الصيف بالتنسيق مع الهيئة العامة للسياحة.
وقد عبر مجموعة من الجمهور عن فرحتهم بعروض مهرجان العيد والأجواء الممتعة التي وفرت لأبنائهم فرصة مميزة لأن يعيشوا العيد ويستمتعوا بالفعاليات المتنوعة، كما عبر الأطفال عن بهجتهم بالعروض، وقد بدا ذلك واضحاً من تفاعلهم الشديد مع الفعاليات.
وقال أحمد عبدالله إن الفعاليات التي تقدمها الهيئة العامة للسياحة من أجمل العروض التي شاهدها هو وأطفاله، لافتاً إلى أنها جميلة ومشوقة.
وأضاف أنه اعتاد أن يؤجل إجازته السنوية لحين انتهاء المهرجانات التي تقيمها هيئة السياحة، خاصة أن أطفاله يستمتعون جداً بهذه الأجواء في المجمعات التجارية وغيرها.
من جانبه، أكد محمود القاضي أنه يتابع كافة العروض يومياً في كل مول، مشيراً إلى أنه يقضي نحو نصف اليوم بالكامل داخل المجمع التجاري، خاصة أنها أجواء تضيف المتعة للأطفال، بالإضافة إلى كونها مجانية.
ويتواصل توافد الأطفال مع أهاليهم بالآلاف إلى المجمعات التجارية يومياً لحضور العروض المختلفة والمتنوعة التي تنظمها الهيئة العامة للسياحة، في إطار مهرجان عيد الفطر المبارك والتي تستمر 5 أيام، وتهدف إلى تعزيز مكانة قطر كوجهة سياحية مفضلة للعائلات خلال فصل الصيف.

نشر رد