مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

أنهت بورصة قطر أولى جلسات الأسبوع على ارتفاع قوي بدعم من مشتريات الأجانب خاصة في اللحظات الأخيرة من جلسة أمس على أسهم الشركات القيادية والصغيرة. وربح الرأسمال السوقي لأسهم الشركات المقيّدة بالبورصة نحو 5.8 مليار ريال ليصل إلى مستوى 578.1 مليار ريال مقابل 572.3 مليار ريال في الجلسة السابقة.

وارتفع مؤشر السوق أمس بنسبة قدرها 1.01% بما يعادل 108 نقاط، وأغلق عند مستوى 10789 نقطة، وذلك من خلال تداول أسهم 41 شركة من أصل 44 شركة مُدرجة بالسوق، ارتفع منها أسهم 33 شركة بينما تراجعت أسهم 5 شركات أخرى واستقرت باقي الشركات عند مستوى إغلاقها السابق.

من ناحية أخرى، ارتفع مؤشر الريان الإسلامي بنسبة 1.1% ليصل إلى 4137 نقطة وارتفع مؤشر قطر جميع الأسهم بنسبة 0.53% وأغلق عند مستوى 2927 نقطة.

وشهدت البورصة أمس انتعاشاً ملحوظاً في التداولات مقارنة بالجلسة السابقة، حيث بلغت أحجام التداول أكثر من 6.7 مليون سهم، مقابل 3.9 مليون سهم في الجلسة السابقة. وارتفعت قيم التداول إلى 274 مليون ريال مقابل 179 مليون ريال في جلسة الخميس الماضي، نفذت على مدى 4283 صفقة.

وعلى صعيد أداء القطاعات، فسجلت ارتفاعا جماعيا بصدارة قطاع التأمين بنمو نسبته 2%، تلاه قطاع الصناعة بارتفاع نسبته 1.8%، ثم قطاع الاتصالات بنسبة قدرها 1.4%، وصعد قطاع النقل بنحو 1.36%، وارتفع أيضا قطاع البنوك بنسبة 0.53%.

ويرى العديد من خبراء ومحللي البورصة أن السوق سوف يواصل نشاطه القوي خلال هذا الأسبوع في ظل تزايد نبرة التفاؤل لدى المتعاملين خاصة في ظل استمرار الأنباء الجيدة بشأن العديد من قطاعات البورصة في مقدّمتها البنوك والصناعة وبدعم من النتائج القوية التي سجلتها بعض الشركات في النصف الأول من هذا العام. ويؤكد الخبراء أن البورصة تشهد في الوقت الحالي سيولة جديدة مع دخول مستثمرين جدد للسوق وهو ما أدى إلى زيادة أحجام التداول خلال الفترة الماضية.

نشر رد