مجلة بزنس كلاس
أخبار

يجري العمل حاليا للانتهاء من تجهيز المسار الجديد لطريق الوكرة، بدلا من المسار الحالي، وستقوم الشركة المنفذة للمشروع بعمل تحويله لشارع الوكرة، وبطول 500 متر على الجانبين، وبمسارين في كل اتجاه، وسيستغرق العمل بتلك التحويله مدة 3 أشهر، ابتداء من شهر اكتوبر 2016، على أن يتم العمل بها مع بداية عام 2017،

وذلك في إطار الاستعدادات للبدء في تنفيذ مشروع جسر ونفق الوكرة، الذي يبدأ من دوار عبدالله عبدالغني، علماً بأن العمل فى تشييد النفق سوف يستغرق سنتين من العمل المتواصل. وقال مصدر مسوؤل لـ “الشرق” أنه سيبدأ العمل فى تشييد دوار على شارع المشاف، لتسهيل مرور السيارات القادمة من منطقة المشاف باتجاه الدوحة، دون المرور بدوار عبدالله عبدالغني والعكس، تفاديا لتكدس السيارات والحركة المرورية في تلك المنطقة، مشيراً الى أنه تم مؤخراً الانتهاء من عمل الصيانة اللازمة لدوار الصدَفة من صبغ وغيرها، مؤكداً أنه لا يوجد اي مشاريع تحت التنفيذ على دوار الصدَفة في الوقت الحالي، ولا نية لتحويله لإشارة ضوئية..

وكانت هيئة الأشغال العامة “أشغال”، قد بدأت في تجهيز مسار جديد لطريق الوكرة، بدلا من المسار الحالي، وذلك استعداداً للبدء في تنفيذ مشروع جسر ونفق الوكرة، الذي يبدأ من دوار عبدالله عبدالغني، وتحويله إلى تقاطع ذي مستويين؛ (نفق بثلاث حارات بكل اتجاه، يربط مدينة الدوحة بالوكرة)، وتجري الاستعدادات الآن لرصف المسار الجديد، الذي يبدأ قبل محطة بترول وقود للقادمين من الدوحة، ويرتبط المسار بطريق 820، وسيتم عمل دوار مربوط بإشارات ضوئية، تسمح لجميع سكان الوكير باستخدامه.

كما سيتم عمل تحويلة أخرى لسكان الوكرة، عند البدء في تنفيذ النفق الذي يبدأ من دوار عبدالله عبدالغني مرورا حتى دوار الصدَفة، وسيتم الإعلان عن البدء في عمل تحويلات جديدة لسكان الوكرة ومسيعيد، عند البدء في تنفيذ المشروع، ومن المتوقع أن يكون بداية هذه التحويلات من الشارع 820، مرورا بمدرسة الوكرة الإعدادية حتى نادي الوكرة الرياضي.

نشر رد