مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

يقصدها سنوياً أكثر من ستة ملايين سائح، لأنّها من أهمّ وأروع الوجهات السياحية في أوربا، على الإطلاق. حيث تقع هذه اللوحة الزرقاء الصافية، بين ثلاثةٍ من أجمل الدول الأوربية وهي ألمانيا والنمسا وسويسرا، لذلك فهي البحيرة التي تحتار في إكسابها هويّةً معينة بذاتها، ولكن أينما اتجهت فهو الجمال والخير.

يمكن من خلال الإبحار فيها أن تزور بلداً كل ساعةٍ، فالفطور في القسم الألماني، والغداء في القسم السويسري، وأخيراً العشاء في القسم النمساوي.

3-konstanz1

تطل هذه البحيرة على مجموعةٍ من المدن الساحرة والمتنوعة وأكبرها مدينة كونستانس الألمانية، والتي أخذت البحيرة تسميتها منها، وهي مدينةٌ تاريخيةٌ، تضم العديد من المتاحف الفنية والكنائس الأثرية والمسارح.

كما أنها تعدّ مدينة ثقافية من الدرجة الأولى، وفيها العديد من المطاعم والمحلات التجارية المبهرة، ويمكن عبرها أن ترى الجانب السويسري المطل على البحيرة، فهو لا يبعد إلا دقائق عبر القارب.

وتعتبر مدينة ميرسبورغ الألمانية أيضاً، من أكثر المدن الرومانسية المطلّة على البحيرة، وتشتهر بمشروب الكابتشينو الساحر والذي يقدم في مقهى يقع في قلعتها الشهيرة.

3-konstanz2

وهناك مدينة فريدريكسهافن أيضاً ضمن القسم الألماني والتي تشتهر بمتحف “زبلين” الخاص بالمناطيد، كما أن المدينة تعد من الوجهات المحببة للأطفال، وذلك لما فيها من ألعاب مائيةٍ ممتعة والعديد من الحدائق المسليّة والبوظة الشهيّة المنتشرة في شوارعها الضيّقة.

أمّا من الجانب السويسري فهناك العديد من المدن الساحرة الأخرى، كمدينة شافهاوزن، ومدينتي آربون، وشتكبورن، الواقعتين في مقاطعة تورغاو الأجمل في سويسرا.

3-konstanz3

وأخيراً في الجانب النمساوي، تطل مدينتا بريجينز الفريدة من نوعها والمميزة بروعتها في فصل الصيف، ومدينة لوخاو ذات السحر الخاص، والتي تحوي العديد من المطاعم الرائعة التي تطل على سلسلة جبال الألب المهيبة، والتي يمكن رؤيتها بكل وضوح في هذا المكان.

نشر رد