مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

في واقعة قلما تحدث في الملاعب الأوروبية علق جيروم بواتينج مدافع بايرن ميونيخ ومنتخب ألمانيا على تصريحات رئيس النادي كارل هايز رومينيجه الرئيس التنفيذي للنادي بشأن مستواه.

كان رومينيجه قد أطلق تصريحات تهكم فيها على بواتينج الذي سقط بطريقة مثيرة للسخرية في مباراة فريقه أمام روستوف الروسي بدوري أبطال أوروبا ليساهم في خسارة البافاري، وقال إن اللاعب يتعين عليه التركيز في الملعب أكثر من أي شيء آخر.
وما كان من بواتينج إلا أن رد على الرئيس التنفيذي للبايرن مؤكدا أنه يضحك عندما يسمع تصريحاته.

وتابع قائلا: “المرة القادمة يتعين عليه أن يواجهني بتصريحاته بشكل مباشر، ذلك سيكون أفضل”.

وأضاف اللاعب أنه يرحب بالانتقاد لكنه يثق في نفسه وقدراته وأن الجميع يعرف مستواه جيدا، مفسرا تراجع مستواه في بعض الأوقات إلى عدم خوضه تدريبات كافية قبل بداية الموسم الحالي بسبب الإصابة.

تلك الواقعة تعيد إلى الأذهان ما قام به أحمد توفيق لاعب خط وسط الزمالك الذي لم يفضل الصمت تجاه تصريحات رئيس النادي مرتضى منصور عقب أدائه في مباراة طنطا.

حيث كان منصور قد انتقد أداء توفيق ووصفه بأنه تائه في الملعب وبلا دور، حاملاً في ذلك انتقادات لخطة المدرب السابق مؤمن سليمان.

لكن توفيق تحدث غاضباً، موجها حديثه لرئيس القلعة البيضاء قائلا: “إذا لم يرغب مرتضى منصور في وجود فعليه أن يوافق على رحيلي من النادي”.

ورفض اللاعب انتقادات رئيس الزمالك له مؤكدا أنها غير مقبولة على الإطلاق.

لكن يبدو ان التعامل في نهاية الأزمة بدا مختلفا، حيث لم يقم الرئيس التنفيذي للبايرن بإيقاف اللاعب وتوعده بتعليقه على باب النادي!.

نشر رد