مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

توفر سماعة Beoplay H5 تجربة استماع لاسلكية شاملة قادرة على تجديد وإثراء حياتك اليومية.

تُثري سماعة Beoplay H5 حياتك اليومية بالمظهر الجمالي الرائع والموسيقى العذبة دون عناء يُذكر، من خلال تطبيق Beoplay المدمج الذي يُتيح تغيير نغمة الصوت لتتماشى مع ما تقوم به من نشاط.

 

الدوحة – بزنس كلاس

أعلنت “بانج آند أوليفسن”، والممثلة “بالدرويش للتكنولوجيا” في قطر، عن طرح أولى سماعات الرأس اللاسلكية من عائلة بي أند أو بلاي في الأسواق، Beoplay H5. عمل جاكوب فاغنر وهو أحد المُصممين الاسكندنافيين الرائدين،على تصميم سماعة Beoplay H5 لعشاق الموسيقى ذوي نمط الحياة المفعم بالنشاط؛ فهي تجمع بين صوت Bang & Olufsen المُميز الذي نال استحساناً كبيراً والشكل الجمالي وسهولة استخدام خواصها التقنية. تأتي سماعة Beoplay H5 مزودّة بمجموعة متنوعة من التشكيلات الصوتية الجانبية لتقديم أفضل تجربة صوتية في فئتها في جميع الحالات، لتندمج بسلاسة مع نمط الحياة اليومية النشط. يختار المُستخدمون ببساطة أحد التشكيلات الصوتية الجانبية المُحددة مُسبقاً في تطبيق Beoplay على هواتفهم الذكية أو ساعة Apple الذكية الخاصة بهم كالتمرّن أو التنقل أو الاستماع للبودكاست أو الاسترخاء وكذلك يمكنهم ضبط النغمة وتنظيمها باستخدام واجهة ToneTouch الحدسية والممتعة من B&O PLAY.

تمثل Beoplay H5 أحدث إبداعات “بانج آند أوليفسن” وتتوفر حالياً في متجر “بانج آند أوليفسن” في الطابق الأول في لاجونا مول

يأتي مع سماعة Beoplay H5 مغناطيس مُدمج في كل طرف من طرفي السماعة لضمان عدم نسيان المستخدمين سماعاتهم، لذا يُمكن أن يلف المستخدم السماعة حول عنقه لتيسير ارتدائها والوصول بسهولة إلى الموسيقى والبودكاست. يتم إيقاف تشغيل سماعة Beoplay H5 تلقائياً بربط طرفي السماعة معاً لتوفير طاقة البطارية.

 

تصميم يمنح جمالاً وراحةً

السلك الذي يربط طرفي السماعة مكسّو بقماش مضفّر، مما يجعله مريحاً للجلد، ومصبوب مباشرةً داخل المطاط لمنع الأوساخ والعرق من التداخل مع الإلكترونيات الدقيقة. غطاء طرفي السماعة مصنوع من مطاط وبوليمر مُحكم لمقاومة العرق والرطوبة، وتم تركيب رقاقة من الألومنيوم ذات لمعة شعاعية وقطع ماسي على غطاء كلا طرفي السماعة، لتكملة السلك القماشي المضفّر. ومن جهته، يقول المصمم جاكوب فاغنر أن أذنُ الإنسان مختلفة ومعقدةً للغاية، لذا تم اختبار سماعة Beoplay H5 وتحسينها بدقة للحصول على تطابق مثالي.

وأضاف ان الراحة هي من أهم العوامل التي تم مراعاتها عند تصميم سماعات الأذن لارتدائها داخل الأذن لساعات عدة. أذن الإنسان هي عضو حساس وجذاب من أعضاء الجسم وقد أردت تكريمه والاعتناء به بجعل سماعة Beoplay H5 تستقر بشكل جميل خارج الأذن وتنسجم بشكل طبيعي. سماعة لينة لكنها دقيقة.

 

تجربة صوتية متكاملة مع تطبيق Beoplay

تتضمن سماعة Beoplay H5 مكبر صوت ديناميكي 6.4 مم ومحول طاقة كهرومغناطيسي صغير ورقاقة Bluetooth 4.2 بميزة المعالجة الصوتية الرقمية التي توفر توليفاً صوتياً فعالاً. قام مهندسو صوت مشهورون في Bang & Olufsen بتوليف أفضل تشكيل صوتي جانبي متعدد الجوانب يمنع التعب أثناء الاستماع، ويمكنك استخدام تطبيق Beoplay على أجهزة Android وiPhone وساعة Apple الذكية للتحكم في سماعة Beoplay H5 بطرق عدة:

وضع مهندسو الصوت في Bang & Olufsen مجموعة متنوعة من التشكيلات الصوتية الجانبية خصيصاً لسماعة Beoplay H5 لمطابقة الصوت مع أنواع مختلفة من الأنشطة كالتمرّن أو التنقل أو الاستماع للبودكاستات. وتتوفر هذه التشكيلات كإعدادات مسبقة في سماعة Beoplay H5.

ويمكن للمستخدمين ضبط النغمة والصوت بأنفسهم باستخدام واجهة ToneTouch الحدسية والممتعة من B&O PLAY. تتُيح الواجهة للمستخدمين التنقل عبر إعدادات الصوت المختلفة واختيار أفضل إعداد يناسب الحالة. فور ضبط الصوت والنغمة، تحفظ سماعة Beoplay H5 الإعداد على المنتج ذاته حتى ضبطه مرة أخرى.

يسهل التطبيق Beoplay المرتبط بسماعة Beoplay H5 مراقبة حالة بطارية سماعة الأذن.

يمكن للمستخدمين التحكم في الموسيقى (التشغيل والإيقاف والتقديم والإرجاع) ويمكنهم تخصيص سماعات الأذن بإعطائها اسماً ولوناً محدداً في التطبيق.

يتلقى المستخدمون كذلك تحديثات التطبيق عبر الأثير، عند ربط سماعة Beoplay H5 بتطبيق Beoplay.

 

شحن بسيط ومبتكر

 

تأتي مع سماعة Beoplay H5 بطارية قابلة للشحن بسعة إجمالية 100 مللي أمبير توّفر حتى خمس ساعات من التنقل اللاسلكي بين الشحنات، والتي تكفي لإكمال ماراثون ببطارية احتياطية. يمكن شحن سماعة Beoplay H5 بسهولة باستخدام الشاحن التكعيبي المرفق بسماعات الأذن. يقوم المستخدمون ببساطة بتوصيل سماعات الأذن بالشاحن التكعيبي بدلاً من إدخال كابلات USB دقيقة في سماعات الأذن ويوجد مغناطيسان يثبتان طرفي السماعة في مكانهما أثناء الشحن. ويتوفر الشاحن التكعيبي أيضاً كملحق، لذا يمكن للمستخدمين استخدام شاحن في المنزل وآخر أثناء التنقل.

 

سبعة أطراف أذن لتطابق تام

 

يمثل التطابق عنصراً هاما جداً في سماعات الأذن لتحسين استجابة الجهير والصوت بصفة خاصة، لذا أرفقت B&O PLAY سبعة أطراف أذن مع سماعة Beoplay H5. ثلاثة أحجام مختلفة من أطراف Comply™ Sport متجعدة ومسامية وحساسة للحرارة، حيث يضمن الإسفنج الذي يتسم ببنية خلية مفتوحة راحة وثبات شبه تام في قناة الأذن، بالإضافة إلى أربعة أحجام من أطراف عادية من السيليكون. يأتي مع كل طرف من أطراف Comply غشاء SweatGuard™ لمنع دخول العرق إلى منفذ الصوت.

 

نشر رد