مجلة بزنس كلاس
ديكور

تمكن المصمم الدنماركي جوناس هالبيرغ من ابتكار أصغر مكتب في العالم، يمكن نقله والعمل بداخله في أي مكان تشاء.

وعلى الرغم من حجم المكتب الصغير، إلا أنه لا يزال يحتوي على جميع المرافق الأساسية التي يحتاج إلى الموظف للعمل.

ويحتوي المكتب على تجهيزات لتحضير الشاي والقهوة، وخط إنترنت 4 جي، بالإضافة إلى ثلاجة ورفوف للكتب والأدوات وموقد صغير للتدفئة.

وطبعاً يضم المكتب المتنقل طاولة للعمل، كما يوجد عند المدخل صندوق للبريد، على الرغم من أن هالبيرغ يعترف بأنه يتلقى رسائل تعبر عن الإعجاب بفكرته أكثر من رسائل العمل بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وتم تصنيع الجدران الخارجية للمكتب من الأخشاب المعاد تدويرها، أما الجدران الداخلية فمصنوعة من الألمنيوم للتخفيف من الوزن وتأمين سهولة للتنقل. ووصلت تكلفة إنجاز المكتب إلى حوالي 35 ألف دولار واستغرق العمل 5 أسابيع فقط.

ويقول هالبيرغ إن الحاجة العملية دفعته إلى تصميم هذا المكتب المتنقل، فهو يتنقل كثيراً للقاء العملاء في عمله، ومع هذا المكتب لن يكون مضطراً إلى دفع الإيجار كل شهر.

 

 

نشر رد