مجلة بزنس كلاس
رئيسي

فازت شركة “مشيرب العقارية”، بجائزتين خلال حفل “جوائز قطر السنوية الأولى للاستدامة”، الذي ينظمه مجلس قطر للمباني الخضراء ويهدف إلى تقدير جهود والتزام ومساهمات الأفراد والشركات والمؤسسات بتعزيز التنمية المستدامة وحماية البيئة في قطر وخارجها.
وحصل كل من “مسجد مشيرب” و”دار الوثائق القطرية” الواقعان في مشروع “مشيرب قلب الدوحة”، على الجائزتين وذلك تقديرا لما يتميز به كلا المبنيين من ممارسات التصميم والبناء المستدام، حيث فاز “مسجد مشيرب” بالجائزة ضمن فئة المباني الدينية، بينما فازت دار الوثائق القطرية ضمن فئة المباني الحكومية.
qna_msheireb_1511201666-1 qna_msheireb_1511201666-2
وأوضح السيد علي الكواري الرئيس التنفيذي لإدارة التصميم وتنفيذ المشاريع في مشيرب العقارية، أن الجائزتين تؤكدان مواصلة الشركة سعيها لتلبية أعلى المعايير البيئية في مشاريع التطوير المجتمعية وإعادة إحياء المناطق الحضرية.
وجاء فوز مشيرب العقارية بالجائزتين تقديرا لجهودها المبذولة لإحياء المنطقة التجارية القديمة لمدينة الدوحة من خلال اعتماد لغة معمارية تحاكي التراث المعماري القطري المتمثل في مشروعها “مشيرب قلب الدوحة” الذي يمتد على مساحة إجمالية تقدر بـ 31 هكتارا بتكلفة 20 مليار ريال، ويهدف إلى توفير سبل العيش الأفضل للأفراد والمجتمعات، حيث يشجع على تبني السلوكيات الصديقة للبيئة وتحقيق أعلى معايير الاستدامة، ويوفر فهما أفضل للتراث والتاريخ المحلي والإقليمي من خلال بيئته وأسلوبه الفريد.
يشار إلى أن حفل جوائز قطر للاستدامة يتم تنظيمه من قبل مجلس قطر للمباني الخضراء ويهدف إلى تقدير جهود والتزام ومساهمات الأفراد والشركات والمؤسسات بتعزيز التنمية المستدامة وحماية البيئة في قطر وخارجها، وتتألف لجنة التحكيم الخاصة باختيار الجوائز من خبراء وأكاديميين متخصصين في الاستدامة والمباني الخضراء، حيث يتم اختيار الفائز من بين قائمة تضم العديد من الجهات المتنافسة.
و”مشيرب العقارية” هي شركة تطوير تابعة لـ “مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع”، وقد تم تأسيسها لدعم أهداف المؤسسة والمساهمة في تحقيق “رؤية قطر الوطنية 2030″، حيث تتمثل مهمة الشركة بالعمل على إحداث تغيير في مفاهيم وأنماط الحياة في البيئات الحضرية، وذلك من خلال الابتكار وتشجيع التواصل والتناغم الاجتماعي ومراعاة الاعتبارات الثقافية و البيئية.

نشر رد