مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

احتفت وزارة الداخلية اليوم، بتخريج الدفعة الثالثة من رجال الشرطة المستجدين وذلك في حفل أقيم بمعهد تدريب الشرطة بحضور سعادة اللواء الركن سعد بن جاسم الخليفي مدير عام الأمن العام وعدد مسؤولي الوزارة وأولياء أمور الخريجين.
وتتألف الدفعة الجديدة من أربعة سرايا تضم 400 متدرب من منسوبي وزارة الداخلية من مختلف الرتب إضافة إلى عدد من منسوبي جهات خارج الوزارة تحرص على تدريب منسوبيها في المعهد .
وهنأ مدير عام الأمن العام، كافة الخريجين وتمنى لهم التوفيق في حياتهم العملية، مؤكدا أنهم يشكلون إضافة نوعية لكل القطاعات الأمنية، وطالبهم بالالتزام والوفاء بالقسم الذي أدوه خلال العرض اليوم، وتطبيق القانون وتنفيذ المهام والمسؤوليات بحرفية ومهنية عالية.
qna_ministry_ofinterior_13102016-1 qna_ministry_ofinterior_13102016-2 qna_ministry_ofinterior_13102016-3 qna_ministry_ofinterior_13102016-4 qna_ministry_ofinterior_13102016-5 qna_ministry_ofinterior_13102016-6 qna_ministry_ofinterior_13102016-7 qna_ministry_ofinterior_13102016-8
وقال سعادته في تصريح صحفي عقب الحفل إن هذه الدفعة الجديدة تأتي في إطار جهود وزارة الداخلية واستعداداتها لمواجهة متطلبات المرحلة المقبلة والاستحقاقات القادمة في مختلف المجالات وتعزيز المزيد من الأمن والاستقرار.
وشكر سعادة مدير عام الأمن العام إدارة معهد تدريب الشرطة ومدربيه لجهودهم في عملية التدريب، التي استمرت ما يزيد عن 6 أشهر، وتجلت ثمارها خلال عرض التخرج .
بدروه قال العميد ناصر محمد السيد مدير معهد تدريب الشرطة إن الخريجين تلقوا تدريبا نظريا وعمليا وفق أعلى معايير ومستويات التدريب الشرطي بما يمثل تجسيدا للطموح في بناء رجل الشرطة العصري انطلاقا مما أكدت عليه رؤية قطر الوطنية 2030 من أن أمن واستقرار البلاد مسؤولية وطنية وللمجتمع القطري بكافة فئاته دور مهم يؤديه في هذا الصدد.
وأشار العميد ناصر السيد في كلمته خلال الحفل إلى أن مدة الدورة التدريبية للخريجين استمرت 6 أشهر تلقى خلالها الخريجون المعارف والعلوم النظرية والتطبيقية في المجال الشرطي والقانوني والإداري بالإضافة إلى التدريب الميداني على الأسلحة والرماية والإعداد البدني والرياضي وتطبيقات في مجل العمليات الشرطية على يد عدد من أعضاء هيئة التدريس والمدربين والخبراء.
وأكد مدير معهد تدريب الشرطة حرص وزارة الداخلية على تطوير التدريب الشرطي الذي يعتبر من أهم ركائز الأمن الوطني والاجتماعي وذلك لخدمة استراتيجية الوزارة الهادفة إلى حماية الأمن العام وتعميق العلاقة مع المجتمع وتنمية الموارد البشرية وتطويرها في ظل التحديات الأمنية المعاصرة.
وأضاف أن المعهد مستمر في تطوير أدائه كهدف استراتيجي والاستفادة من الطور التقني من خلال تفعيل البيئة التعليمية الالكترونية والاستعداد لتنفيذها خلال العام 2017 وإعادة تفعيل نظام المبيت للشرطة المستجدين الذي يسهم بشكل مباشر في تهيئة الشرطي المستجد لتلقي برامج التعليم والتدريب وتعديل سلوكه وتحفيزه على المثابرة والصبر والقدرة على التحمل.
كما لفت إلى حرص المعهد على توفير الخبرات المؤهلة والمتخصصة علميا وتقنيا واستخدام كافة وسائل التعليم والتدريب الشرطي الحديث بما يحقق الرؤية العصرية للشرطة القطرية في دعم وتعزيز جهود بناء التنمية الشاملة للمجتمع القطري والذي انعكس على إنجازاته منذ بداية عام 2016 من خلال تنفيذ 105 دورات وتأهيل 2156 متدربا من داخل الوزارة و237 من خارجها بالإضافة إلى تنفيذ الاختبارات النظرية التي استفاد منها 1647 من مستحقي الترقية من منتسبي وزارة الداخلية .
وهنأ العميد ناصر السيد كافة الخريجين ودعاهم إلى الالتزام بالقسم وتحمل المسؤوليات والولاء للوطن وحسن المعاملة لكل مواطن ومقيم متحلين بقيم الإسلام الحنيف والعمل الشرطي الشريف لتعزيز أمن قطر واستقرارها.
وشدد على أن معهد تدريب الشرطة لن يقف عند هذا الطموح بل يتطلع نحو تحقيق المزيد من الإنجازات والاستمرار في تطوير فلسفة التدريب الشرطي التي تحرص عليها وزارة الداخلية لترسيخ مفهوم الأمن كمهمة حضارية وسامية من خلال الإعداد والتدريب والتأهيل وتوظيف البحث العلمي في معالجة مشكلات العمل الأمني.
وأعلن أن هذا الصرح التدريبي والتعليمي بصدد اعتماد التدريب المتخصص للمستجدين اعتبارا من الدورات المقبلة.. وقال “طبقنا في هذه الدورة نظام المبيت للمستجدين وحقق نجاحا كبيرا في تعزيز التدريب والتأهيل ونحن بصدد اعتماد تدريب متخصص في الدفعات المقبلة بحيث يتلقى المتدرب تأهيلا مكثفا في مجال عمله الشرطي”.
وفي ختام الحفل الذي شهد عروضا متنوعة لخريجي الدفعة الثالثة، قام سعادة اللواء الركن سعد بن جاسم الخليفي مدير عام الأمن العام بتكريم أوائل الخريجين في هذه الدفعة .

نشر رد