مجلة بزنس كلاس
أخبار

اختتمت المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) الليلة فعالياتها الخاصة بمهرجان عيد الأضحى المبارك 2016، حيث قدمت خلاله برامج حافلة بالأنشطة جذبت إليها جمهورا غفيراً من مختلف الشرائح العمرية والجنسيات.
واجتمع سحر المكان مع عبق الحكاية في مهرجان عيد الأضحى من خلال مسرحية السندباد البحري التي قدمت بواقع ثلاثة عروض متتالية يوميا على الواجهة البحرية في الحي الثقافي (كتارا)، إضافة إلى توزيع للعيدية وعروض الألعاب النارية، حيث حظي مهرجان العيد في كتارا بإقبال جماهيري غفير من مختلف المواطنين والمقيمين ومن زائري دولة قطر.
qna_katara_eid_15092016-2 qna_katara_eid_15092016-3 qna_katara_eid_15092016-5 qna_katara_eid_15092016-6
وفي هذا السياق، قالت ملكة محمد آل شريم مدير إدارة العلاقات العامة والاتصال بـ”كتارا”: “إن هذا الإقبال الكبير دليل على نجاح مسار المؤسسة في جذب الجمهور، إذ ليس من السهل إرضاء الزوار بهذه الأعداد الكبيرة ومن مختلف الفئات العمرية والجنسيات”، مشيرة إلى أنهم حرصوا على الاستماع إلى آراء الزوار وملاحظاتهم والتي سررنا به،حيث دعا أغلبهم إلى تمديد فترة مهرجان العيد لما وجد فيه من فعاليات شيقة وممتعة ومسلية.
وأضافت أن ما تقدمه كتارا سواء في كامل برمجتها السنوية أو من خلال مهرجان العيد لا يعتمد على مجرد توفر جانب المشاهدة أو الاستعراض الفني فحسب وإنما أيضا له أبعاد ثقافية مفيدة وثرية ومؤثرة تتفق مع رؤية كتارا للعمل الثقافي بمختلف أصنافه وتفاعلاته.
وقد كان مهرجان العيد فرصة للأطفال ليعيشوا تجربة مميزة يواكبون فيها حكاية السندباد البحري بطريقة جديدة كما كان فرصة أيضا لزوارنا من الأجانب للاطلاع على جزء من الموروث المحكي العربي من خلال هذه الحكايات والقصص والتي أثرت ليس فقط مخيلة الطفل العربي بل أيضا الطفل الغربي لتتحول إلى إرث إنساني متميز وجذاب يحتوي على مخزون تاريخي يرتبط بخصوصية المجتمعات العربية وميزتها الحضارية والثقافية.
ولا تقتصر أنشطة الحي الثقافي كتارا وفعالياته على مهرجان عيد الأضحى المبارك، بل تقدم كل ما من شأنه أن يضمن الترفيه والسياحة ومن ذلك مهرجان الرياضة للجميع الصيفي على شاطئ كتارا كل نهاية أسبوع طيلة شهر سبتمبر وأنشطة القرية المائية إلى جانب ما يقدمه مختلف المراكز والمرافق التي تنشط هي الأخرى وتوفر فعاليات متنوعة ناهيك عن مطاعم كتارا المتميزة التي تستقطب إليها شريحة واسعة من الزوار، حيث يعيش الحي الثقافي بمختلف مرافقه ومراكزه ومكوناته على إيقاع العمل الثقافي والسياحي طيلة أيام العام.
وقد عبر جمهور كتارا عن سعادته بحضور فعاليات عيد الأضحى في قطر، مؤكدين عزمهم على تكرار التجربة في الأعياد المقبلة.

نشر رد