مجلة بزنس كلاس
حي كتارا الثقافي

عائشة الكعبي: المعرض يترجم مجموعةمن الأحاسيس والتطلعات التي لا تنفصل عن البيئة وواقع الحياة .

الدوحة – بزنس كلاس

ضمن استراتيجيتها الساعية إلى دعم المبدع القطري و تقديم تجربته الفنية والثقافية نظمت المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا معرض (انفجار الألوان ) للفنانة القطرية عائشة الكعبي، والذي افتتحه السيد درويش أحمد الشيباني مدير إدارة التسويق والعلاقات الدولية والشؤون الثقافية بالمؤسسة .

ويتضمن المعرض (10) لوحات تشكيلية استخدمت فيها الفنانة القطرية المبدعة جميع الألوان الصارخة والزاهية كالأصفر والأحمر بالوان (ACRYLIC) ، كونها تبعث على البهجة والإقبال على الحياة، مقتبسة من الفضاء الخارجي ايحاءاتها الجميلة والتي عبرت عنها الفنانة بحس عالي وذوق رفيع، ففي لوحة (الهدف) جاءت الألوان في تنسيق جمالي دائري مستخدمة الأزرق الحالم بلون المحيط، ليأتي متناغماً مع جميع الألوان المشبعة ويعطي ايحاء بتوالد الأفكار وازدحامها وصولاً للفكرة والهدف، أما لوحة (أصداف) فقد اكتفت الفنانة باستخدام ألوان تمنح الراحة والسكينة مثل الأزرق والوردي الفاتح، وأضفت عليها لمسة جاذبية حانية لتكون بمثابة خاطرة وجدانية تعبر عن مشاعرها وأحاسيسها المرهفة.

وبهذه المناسبة، أعرب السيد درويش أحمد الشيباني مدير إدارة التسويق والعلاقات الدولية والشؤون الثقافية عن سعادته باحتضان (كتارا) للمعرض الأول للفنانة القطرية عائشة الكعبي، مضيفاً أن (كتارا) وضعت نصب عينيها تشجيع ودعم المواهب القطرية الشابة التي تجمع بين الفن والدراسة وترتقي بمستوى الوعي والمعرفة وتقدم رؤى ابداعية متجددة، مشيراً إلى أن استضافة استوديهات (كتارا) لهذا المعرض يشكل فرصة ثمينة لتكريس الوعي بالجوانب والأنشطة الفنية المتنوعة .

من جانبها، قالت الفنانة القطرية عائشة الكعبي :” إن معرض ( انفجار الألوان) هو الأول لها ويحمل بداياتها وتجربتها الفنية الأولى، مشيرة إلى أنها جمعت في لوحاتها جميع الألوان وإن بدت غير متقاربة لكنها في مجملها تحتاج إلى تنسيق بشكل أنيق ودون تكلف، لتعبر من خلالها عن الأحاسيس ومشاغل النفس وتطلعاتها والخيال والأحلام التي لا تنفصل عن البيئة وواقع الحياة .

وأعربت الفنانة القطرية الشابة عن سرورها بإقامة معرضها الأول في (كتارا) منوهة بأنه يشكل انطلاقة قوية لباكورة أعمالها الفنية، سيما وأن (كتارا) أصبحت قبلة الفن والثقافة، وهي المكان الأبرز الذي يستقطب مختلف الزوار القطريين والعرب والأجانب المهتمين بجميع ألوان الفن والثقافة والإبداع .

يشار إلى أن الفنانة القطرية عائشة الكعبي بدأت الرسم منذ حوالي ست سنوات ، وانخرطت عمليا في مزاولة الفن التجريدي منذ أربع سنوات عبر تشكيلات لونية جريئة تحتاج الى ذوق رفيع وتتطلب قواعد معينة من تنسيق الألوان،  وهي طالبة جامعية تدرس علم النفس في جامعة قطر، تلقت العديد من الدورات في الرسم والفنون البصرية .

نشر رد