مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

حديثاً أطلقوا عليه لقب جسر النسيان،وذلك لاعتقادهم أن كل من يمشي عليه ينسى كل همومه، فأحببت تجربة هذا الأمر المثير على ما يبدو، فقصدت هذا الجسر المسمى جسر ” كابيلانو” الواقع في كندا، على ساحل المحيط الهادي.

بمجرد وصولي إليه ورؤيتي لموقعه الذي يؤدي إلى الغابة المطيرة، أصابني الذهول لروعة وغرابة ما أرى. حيث ينتصب على ارتفاع يبلغ 70متراً، فوق نهر كابيلانو في فانكوفر الشمالية، وطوله يبلغ 135 متراً، ولكن برغم ذلك قررت اعتلاءه.

3-bridge

ما إن وضعت قدمي على مقدمته، حتى نسيت كل حروفي وأبجديتي، ليس فقط همومي التي أتيت لرميها هنا، فهو يهتزّ بقّوة تبعث على الشعور بالقشعريرة والرغبة بالغثيان.

وبالخطوة الثانية كان الأمر أصعب بكثير فالجسر بدأ يترنّح ويصدر صريراً قويّاً، هممت بالعودة إلى حيث كنت، ولكن أخبرني المرشد السياحي أن عليّ الثبات والاستمرار، فالجسر برغم اهتزازه قوي بما يكفي لدعم وزن عشرة من الطائرات المقاتلة العسكرية.

أقنعت نفسي بالمتابعة، وقمت بتشجيع نفسي أكثر، حتى وصلت إلى منتصفه، وعندها بدأت مشاعر الروعة تنتابني، برغم الخوف الذي لا يزال مرافقاً لي والذي من المؤكد أنه لن يفارقني، حتى لو وصلت إلى نهايته.

3-bridge1

يحمل هذه الجسر تسميّات عدة فهو جسر كابيلانو المعلّق، أو جسر الموت، أو جسر النسيان كما أطلق عليه مؤخراً، يقع في مدينة فانكوفر، وهو معلّق فوق نهر كابيلانو، وتقع في نهايته غابة مطيرة كاملة، يزوره سنويّاً أكثر من 800ألف زائر، يعود تاريخ بناه إلى عام 1889، ويتميز بجماله الأخّاذ وخاصة في الليل، حيث تشتعل أنواره الخاصّة والمميزة.

لا تجعل تجربة هذا الأمر، تنسيك الاستمتاع والسعادة بروعة وجمال المناظر التي تقع أسفل الجسر ولا تنس أيضاً التقاط الصور التذكارية في هذا المكان الفريد من العالم.

نشر رد