مجلة بزنس كلاس
سياحة

أكد عدد من مديري ووكلاء مكاتب السفر أن الحجوزات الخاصة بإجازة عيد الأضحى المبارك تعد جيدة إلا أنها انخفضت مقارنة بالعام الماضي 2015، إذ أشاروا إلى انتعاشها في شهر يوليو وأغسطس وبداية سبتمبر 2016 حيث حققت نموا بنسبة %8 مقارنة بباقي أشهر السنة.
وأوضح هؤلاء أن أبرز الوجهات التي يتم طلبها من قبل العملاء هي تركيا ولندن وإن كانت الأخيرة تتصدر القائمة، وتليها في ذلك الوجهات الآسيوية المتمثلة بتايلاند وماليزيا، وبالمرتبة الثالثة تأتي سويسرا والوجهات المستحدثة لاسيما في خيارات الموطنين مثل البوسنة وجورجيا وأذربيجان.
ولفت أحد المسؤولين إلى أن العام الحالي قد شهد تراجعا كبيرا في حجوزات السفر بنسبة %40 عن سنة 2015، كما ارتفعت أسعار التذاكر في نفس المقارنة بما يقدر بـ%20 تقريبا على كل من الدرجات السياحية ورجال الأعمال، مشيرين إلى أن فترة الصيف من 2016 كانت أفضل من أسبوع عيد الأضحى إلى حد الآن.
مبيعات جيدة
وفي هذا السياق، قال علي صبري، مدير مكتب ميلانو للسفريات: «إن حجوزات إجازة عيد الأضحى هذا العام تعد جيدة بالسوق ككل، حيث يتم تسيير 5 إلى 6 رحلات طيران بحمولتها الكاملة يوميا خلال الأسبوع الحالي وكانت في غالبيتها متجهة إلى لندن».
وأشار إلى أن مستوى الحجوزات في العام الماضي وحتى شهر نوفمبر 2015 كان أفضل من السنة الحالية وليست في معرض المقارنة، قائلا: وحتى نكون منصفين فإن شهر يوليو وأغسطس ولغاية بداية سبتمبر 2016 كان جيدا بالنسبة لباقي أيام السنة حيث وصلت نسبة المبيعات الخاصة بالعيد إلى %8 تقريبا.
ولفت إلى أن بعض الوجهات تشهد إقبالا كبيرا على الحجوزات الخاصة بها هذا العام وأبرزها مدينة لندن التي تطلب بشكل لافت وتتصدر القائمة، بالإضافة إلى وجهات جديدة في طور النمو حيث بدأ يزداد الطلب عليها مثل البوسنة وأذربيجان وأحدثها جورجيا، حيث تم حجز حوالي 7 رحلات إليها.
تمديد الإجازة
وأوضح أن الكثير من العملاء ممن سافروا على متن رحلات الشركة وعادت إلى البلاد ثم قاموا بالحجز في إجازة العيد مرة أخرى، كما أن هناك من يطلب تمديد إجازته عن طريق المكتب خلال تواجده خارج البلاد ويشمل ذلك حجز الفنادق في البلد التي يتواجد بها أيضا، مؤكداً أن فترة الصيف بالمجمل كانت أفضل من أسبوع العيد بسبب امتدادها على عدة أشهر.
وجهات جديدة
من جانبه، قال حسام حسن، وكيل حجوزات شركة دوحة هوليداي تورز: «إن أكثر الوجهات التي يتم طلبها خلال إجازة عيد الأضحى المبارك هي تركيا ولندن ولكن الأخيرة تشهد إقبالا أكثر، وبالمرتبة الثانية تأتي الوجهات الآسيوية وهي تايلاند وماليزيا، ثم تليها وجهات جديدة مثل جورجيا وأخرى معتادة مثل سويسرا».
وأشار إلى أن حجوزات العيد لهذا العام لا تعد جيدة حيث تراجعت إلى مستويات كبيرة مقارنة بالعام الماضي حيث انخفضت بنسبة %40 عن سنة 2015، منوها بأن المكاتب تعتمد على فترة ما بعد العيد للقيام بطرح العروض والتخفيضات بانتظار تخفيض أسعار تذاكر الطيران لأنها حاليا مرتفعة إلى مستويات قياسية.
أسعار التذاكر
ولفت إلى أن أسعار التذاكر هذا العام وفي فترة الأعياد قد ارتفعت بنسبة %20 تقريبا، حيث كانت 4200 مثلا للدرجة السياحية و22 ألفا لدرجة رجال الأعمال بينما هذا العام وصلت إلى 4800 للسياحية و25 ألفا لرجال الأعمال، مشيراً إلى أن الحجوزات في غالبيتها تطلب مدة إجازة العيد المقررة في البلاد كاملة والتي تمتد من 7 إلى 10 أيام.

نشر رد