مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

انخفض عدد الأجانب الذين وصلوا إلى تركيا في أبريل بنحو %30 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وفق ما أعلنت وزارة السياحة التركية، وهو رقم يعكس قلق السياح إزاء الوضع الأمني.
ودخل أكثر من 1.75 مليون أجنبي إلى تركيا في أبريل، بانخفاض قدره %28.07 مقارنة بشهر أبريل 2015، بحسب أرقام أصدرتها الوزارة الجمعة.
وشهد عدد الزائرين الروس، وهم الأكثر عدداً من بين السياح في تركيا، تراجعاً حاداً بلغ %79.3.
وتمر أنقرة وموسكو في أزمة دبلوماسية خطيرة منذ أن أسقط الجيش التركي مقاتلة روسية فوق الحدود السورية، وهو حادث دفع الكرملين إلى حض مواطنيه على تجنب السفر إلى تركيا.
وتأثرت السياحة التي تعتبر القطاع الرئيسي في الاقتصاد التركي، بهجمات عدة شهدتها البلاد في الأشهر الأخيرة أدت إلى مقتل عشرات الأشخاص في أنقرة واسطنبول، ونسبت إلى تنظيم الدولة الإسلامية أو إلى تجدد النزاع الكردي.
وأدى تدهور الوضع الأمني في تركيا إلى انخفاض عدد الزوار الأوروبيين. فعدد الزوار الألمان انخفض بنسبة %35، فيما تراجع عدد الزوار الفرنسيين بشكل ملحوظ (%38) والبريطانيين (%24).
هذا الانخفاض الحاد لعدد الزوار في أبريل هو الأكبر هذا العام، ويعزز قلق القطاع السياحي الذي بلغت عائداته 28 مليار يورو عام 2015.
وأعلنت الحكومة التركية حزمة مساعدات تبلغ عدة ملايين يورو لدعم القطاع.;

نشر رد