مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

تلقت امرأة آلاف الدولارات من صديقها بعد تظاهرها بإصابتها بالسرطان لإجراء عملية تجميل.
حصلت شارلوت روش على 14 ألف جنيه إسترليني من صديقها ماثيو بيلجرم، وخططت لإنفاق 4000 جنيه إسترليني لدفع تكاليف عملية تجميل.
بحسب موقع «مترو» تعرفت شارلوت، 31 عامًا، على ماثيو من خلال الإنترنت، وخرجا معًا للمرة الأولى في لندن عام 2014، حيث ادعت أنها مريضة بسرطان المبيض، وعلى وشك إجراء عملية جراحية لإزالته، لكنها ستضطر للإنتظار لمدة 6 أشهر حتى تمول هيئة الخدمات الصحية الوطنية تكلفة علاجها، كما أخبرته إنها تعاني مشكلة مالية مع حسابها في البنك، فشعر ماثيو بالقلق حيالها، وساعدها بمبلغ 6800 جنيه إسترليني لإجراء العملية الجراحية.

ووفقًا للمحكمة التي تابعت القضية، أخبرت شارلوت ماثيو أن العملية ستكون في مشفى بشمال لندن، ولم تسمح له بزيارتها، وبعد انتهاء العملية طلبت منه مبلغًا من المال لأدوية ومتابعات لاحقة بعد العملية، فأعطاها نحو 2000 جنيه إسترليني، وعندما امتنعت عن رؤيته أدرك أن علاقتهما انتهت، وطلب منها إعادة أمواله.

وقالت المحكمة إن ماثيو اكتشف حقيقة الأمر من شقيقته التي أقنعته باستدعاء الشرطة، حيث اعتُقلت شارلوت في أكتوبر لكنها نجت من عقوبة السجن بعد اعترافها بالاحتيال، وطالبتها المحكمة بتسديد مبلغ 14220 إلى ماثيو.

نشر رد