مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

اتهم الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “اليويفا” كبار أندية الدوري الإسباني وعلى رأسهم برشلونة وريال مدريد بالحصول على أموال بطريقة غير قانونية كمساعدات من الحكومة الإسبانية، والذي جعلها تتفوق على باقي الأندية.

وقالت المفوضية الأوروبية وهي القسم التنفيذي في الاتحاد الأوروبي أن أندية ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيك بيلباو وأوساسونا قد استفادت من إعفاءات ضريبية غير قانونية لمدة 20 عام.

وأضافت المفوضية أن أندية فالنسيا وهيركوليس وإيشلي حصلت على ضمانات بشأن الحصول على قروض ميسرة بعد تعرضها لأزمات مالية.

وبحسب التقرير ذاته فإن المفوضية علمت أن تقييم أحد العقارات التي نقلتها العاصمة مدريد إلى نادي ريال مدريد يعتبر أعلى من قيمته لذلك سمح له بالحصول على تعويض أعلى مقابل نقل الأرض إلى حكومة المدينة، وهي عملية لم تتم بالأساس.

وترى المفوضية أن الحكومة الإسبانية عليها استرداد مبلغ 5 ملايين يورو من ريال مدريد وبرشلونة وبيلباو وأوساسونا بسبب الإعفاءات الضريبية التي حصلت عليها بنسبة 25-30% منذ عام 1990.

وذكرت المفوضية، أن الأرض التي تم نقلها إلى ريال مدريد، منحت النادي ميزة غير قانونية بقيمة 18.4 مليون يورو، في حين سيكون على كل من فالنسيا وهيركوليس وإيشلي رد 20.4 مليون يورو، و 6.1 مليون يورو، و3.7 مليون يورو على الترتيب مقابل ضمانات قروض حكومية.

نشر رد