مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أصبحت مهمة مانشستر يونايتد للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا صعبة بل تكاد تكون مستحيلة بعد تعادل مانشستر سيتي مع سوانزي بهدف لمثله في الجولة الأخيرة.

وتأجلت مباراة مانشستر يونايتد أمام بورنموث التي كان من المفترض أن تقام اليوم مع بقية المباريات بسبب اشتباه وجود قنبلة في ملعب أولد ترافورد.

ووسع مانشستر سيتي صاحب المركز الرابع الفارق مع اليونايتد إلى 3 نقاط، أي أن الأخير بحاجة للفوز في مباراته المؤجلة لكي يتساوى مع السيتيزنز بعدد النقاط.

لكن ليس هذا كل شيء، فيتوجب على مانشستر يونايتد التغلب على بورنموث بفارق 19 هدف وهو أمر لم يحدث على الإطلاق في تاريخ البريميرليج.

وتنص قوانين البطولة في حال تساوي فريقين في عدد النقاط اللجوء إلى فارق الأهداف المسجلة والمستقبلة، ويبلغ فارق أهداف مانشستر سيتي 30 هدف مقابل 12 هدف فقط لليونايتد.

نشر رد