مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

أكد سعادة الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني وزير الخارجية، أن قطر كانت وما زالت نبراساً للعمل الإنساني والخيري، الذي يمتد إلى جميع أنحاء العالم، مشدداً على ضرورة التزام دول العالم بواجبها الإنساني تجاه الشعب السوري، وذلك بمناسبة اليوم العالمي للعمل الانساني.
وذكر وزير الخارجية في تغريدة له على حسابه الرسمي، بموقع التواصل الاجتماعي تويتر : «#قطر كانت وما زالت نبراساً للعمل الإنساني والخيري الذي يمتد إلى جميع أنحاء العالم #اليوم_العالمي_للعمل _الإنساني «
وأضاف سعادته في تغريدة أخرى: في #اليوم_العالمي_للعمل_الإنساني، يجب على العالم أن يتمسك بمسؤوليته الإنسانية الجماعية من أجل دعم الشعب السوري وإنهاء معاناته. #سوريا، مشدداً على ضرورة التزام دول العالم بمسؤوليتها الإنسانية تجاه الشعب السوري الشقيق، الذي يتعرض للكثير من المشكلات، التي أسفرت عن مقتل مئات الآلاف من أبنائه، وتشريد الملايين، ما بين نازح ولاجئ.

Twitter

نشر رد