مجلة بزنس كلاس
استثمار

 

الدوحة- بزنس كلاس:

اشترت شركة المملكة القابضة، الملوكة بأغالبية أسهمها للأمير السعودي الأمير الوليد بن طلال، الأربعاء  أسهما إضافية في يورو ديزني بقيمة 52,37 مليون دولار (49 مليون يورو)، في إطار خطة اعادة هيكلة راس المال والتمويل.

وأكدت الشركة، التي يملك الأمير السعودي 95% من اسهمها، أنها شاركت في كامل الاكتتاب في أسهم حقوق الأولوية لشركة يورو ديزني، “وبهذا تحتفظ المملكة بحصتها البالغة 10% من ملكية الشركة”.

ووافق المساهمون في يورو ديزني في (يناير) الماضي على خطة إعادة الهيكلة لجمع مليار يورو ليورو ديزني.

وفي (أكتوبر) من العام الماضي، أكدت المملكة القابضة بأن الامير الوليد بن طلال سيشارك في أسهم حقوق الأولوية للاحتفاظ بحصة 10% من الشركة، الا انها لم تكشف عن التفاصيل.

وأكد الثري الأمير الوليد في حينه انضمامه إلى شركاء آخرين لضخ 532 مليون دولار في حزمة لإنقاذ يورو ديزني الفرنسية من إفلاس كان يهددها.

وتم ذلك بعدما تمكنت شركة والت ديزني، التي تمتلك 39.8% من أسهم يورو ديزني،  من إصدار أسهم جديدة، وشطب أجزاء من ديونها الثقيلة، ما كان سيتبعه انخفاض دراماتيكي في حصة الوليد بن طلال، في حال عدم ضخه أموال جديدة في المدينة الترفيهية.

وأعلنت يورو ديزني حينها عن صفقة اعادة تمويل تشمل ضخ مبلغ 420 مليون يورو وتحويل مبلغ 600 مليون يورو من الديون العائدة لها إلى اسهم. وتتجاوز ديون يورو ديزني 1.7 مليار يورو.

وقال توم ولبر، رئيس يورو ديزني، أن السبب في ذلك هو الظروف الاقتصادية الصعبة في أوروبا.

 

نشر رد