مجلة بزنس كلاس
أخبار

اعتمد الهلال الأحمر القطري حزمة من المشاريع الصحية التي سيتم تنفيذها في قطاع غزة للمساهمة في بناء قدرات وزارة الصحة الفلسطينية عبر برنامج التعليم الطبي ودعم وتطوير المؤسسات الصحية، وذلك ضمن خطة النهوض بالقطاع الصحي في غزة لعام 2016-2017.

أول هذه المشاريع المعتمدة هو تجهيز مختبرات طبية متخصصة في مؤسسات التعليم الطبي بقطاع غزة، حيث سيتم تجهيز مختبرات للتمريض وأبحاث السرطان والسموم وصيانة الأجهزة الطبية، بالإضافة إلى تطوير خدمات مناظير المسالك البولية في عدة مستشفيات أهلية لتخفيف الضغط عن المستشفيات الحكومية وتقليص قوائم انتظار المرضى فيها، وكذلك ترميم وتجهيز قسم القلب في مستشفى ناصر الحكومي الذي يعتبر ثاني أكبر مستشفى في القطاع ويخدم قرابة 600 ألف شخص من سكان محافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة.

ومن أهم المشاريع الجديدة التي ستنفذ في قطاع غزة دعم مرضى الفينيل كيتون يوريا، وهو أحد الأمراض الوراثية المرتبطة بالتغذية، ويعتبر المصابون به من أهم فئات المرضى الأولى بالرعاية في قطاع غزة. أيضا سيتم دعم برنامج التعليم الطبي التخصصي للأطباء، الذي يعتبر امتدادا لمشاريع سابقة نفذها الهلال الأحمر القطري في مجال بناء قدرات الفرق الطبية في مجالات طبية متخصصة تعاني نقصا في الكوادر البشرية المدربة. وسوف يتركز مشروع دعم مركز إدارة الطوارئ الصحية والكوارث والأزمات على بناء قدرات الكوادر الطبية للتعامل مع الأزمات والكوارث المتكررة في قطاع غزة مثل الحروب.

وفي هذا الإطار، أوضح الدكتور أكرم نصار مدير مكتب الهلال الأحمر القطري في قطاع غزة أن تنفيذ هذه الحزمة من المشاريع سوف يساهم في إحداث نقلة نوعية في أداء القطاع الصحي، حيث تأتي هذه المشاريع استجابة لمخرجات ورشة العمل التي نظمها الهلال الأحمر القطري في شهر مايو الماضي بالعاصمة الأردنية عمان لتحديد أولويات التدخل في المجال الصحي في قطاع غزة خلال السنوات الثلاث القادمة.

وأضاف الدكتور نصار: “هناك تحضيرات جارية الآن لتوقيع الاتفاقيات التنفيذية مع الجهات ذات العلاقة في قطاع غزة تمهيدا لبدء التنفيذ قريبا”، موضحا أن التكلفة الإجمالية لحزمة المشاريع الصحية الجديدة تبلغ 2.29 مليون دولار أمريكي (أي ما يعادل 8,330,790 ريالا قطريا).

يذكر أن تاريخ أعمال الهلال الأحمر القطري الإنسانية في قطاع غزة يعود إلى عام 2008، حيث تجاوز إجمالي قيمة المشاريع التي تم تنفيذها حتى الآن 100 مليون دولار أمريكي في عدة قطاعات أبرزها القطاع الصحي.

نشر رد