مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يتواصل مسلسل المستوى المخيب للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مع فريقه برشلونة في المباريات الأخيرة، أي منذ وضع الهدف رقم 500 في مسيرته الكروية كهدف له بعد تسجيل الهدف رقم 499 من ركلة جزاء في لقاء الأرجنتين وبوليفيا.
وبعد تلك المباراة خاض ميسي 4 مباريات مع برشلونة دون تسجيل أي هدف، وبجانب ذلك ظهوره بشكلٍ مخيب خلالها.
وكانت المباراة الأولى لميسي أمام ريال مدريد في الكلاسيكو، وبعدها في لقاء أتلتيكو مدريد ومن ثم ريال سوسيداد وأخيراً أتلتيكو مدريد في العودة.
وخسر برشلونة في 3 مباريات منها في حقق الفوز في واحدة على أتلتيكو مدريد في ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال بشق الأنفس.
وكانت النتيجة من تلك الهزائم ومستوى ميسي المخيب انخفاض الفارق بينه وبين وصيف الليجا أتلتيكو مدريد من 9 نقاط إلى 3 نقاط، وبينه وبين ريال مدريد الثالث من 10 نقطة إلى 4 نقاط.
وفي نفس الوقت ودع الفريق مسابقة دوري أبطال أوروبا من ربع النهائي، وفشل ميسي بالوصول إلى مبتغاه.

نشر رد