مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

طالبت النيابة العامة في إسبانيا بسجن الكاميروني صامويل إيتو أحد أفضل المهاجمين الذين مروا من برشلونة لمدة 10 أعوام بتهمة الاحتيال على الدولة خلال الفترة ما بين 2006-2009.

صحيفة البايس الإسبانية أكدت على توجيه تهمة الاحتيال المتعمد بنية التهرب من دفع الضرائب إلى إيتو في المحكمة عبر المدعي العام، حيث فُتح ملف القضية عام 2012 وتسير منذ ذلك الحين التحقيقات بشكل بطيء.
وصرح إيتو للمحكمة بأنه لا يعرف أي شيء عن الأمور المالية في تلك الفترة والتي كان يوكلها للمحامي خوسيه ماريا ميساييس، فيما أنكر المحامي ذلك وأصر على أن اللاعب يعرف كل التفاصيل عن الصفقات التي كان يعقدها في الماضي.

ويتهم إيتو بالتهرب من دفع مبلغ 3.8 مليون يورو لمصلحة الضرائب في إسبانيا عبر تخفيض أجور حقوق بيع صورته في كشف دخله السنوي، وذلك من خلال دفع جزء من الأموال لشركة وهمية مقابل خدمات لم يحصل عليها.

نشر رد