مجلة بزنس كلاس
رئيسي

سجلت اسعار النفط هبوطاً تحت حاجز 45 دولار للبرميل اليوم الثلاثاء نتيجة ضغط ارتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي  وتوقعات سلبية حيال سعر الخام ،رغم تكهنات متجددة بأن أوبك ستحاول كبح الإنتاج،وفقا لمحللين.

وبحلول الساعة 3:30 بتوقيت جرينتش، جرى تداول العقود الآجلة لخام برنت بسعر 44.95 دولار للبرميل وبتراجع 0.97%، ونزل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي في العقود الآجلة 0.86% إلى 42.65 دولار.

وارتفع خام برنت أمس الاثنين 2.5% إلى 45.39 دولار للبرميل، فيما زاد الخام الأمريكي  2.9 % عند 43.02 دولار للبرميل.
وفي هذا السياق، قال محمد بن صالح السادة وزير الطاقة القطري ورئيس أوبك في بيان رسمي تناقلته وسائل الإعلام أن اجتماعا غير رسمي لدول أوبك سيعقد على هامش منتدى الطاقة العالمي الذي يجمع المنتجين والمستهلكين في الجزائر من 26 إلى 28 سبتمبر القادم في محاولة لكبح الانتاج.

وكانت مبادرة مماثلة فشلت في ابريل الماضي بعد أن انسحبت السعودية من محادثات جرت في الدوحة بسبب رفض إيران المشاركة في تثبيت مستويات الإنتاج.
وقال احمد حسن كرم المحلل بأسواق السلع لـ”مباشر” إن التوقعات السلبية لبعض بيوت الخبرة العالمية حيال أسعار الخام الفترة القادمة غطت على الأنباء عن السعي لاتفاق بين دول أوبك وخارجها لتجميد الأنتاج والتي هدأت المخاوف المتعلقة بتخمة المعروض والتي دفعت الأسعار الأسبوع الماضي إلى أدنى مستوياتها في ثلاثة أشهر.

وتوقع بنك ميريل لينش أوف أمريكا، في تقرير حديث له ان يستمر تراجع أسعار النفط خلال شهر سبتمبر القادم  إلى أن يصل أسعار الخام الأمريكي الخفيف إلى مستويات 39 دولار للبرميل.

نشر رد