مجلة بزنس كلاس
منوعات

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

حمد بوعميم: انطلاق أعمال المنتدى يعزز فرص الشركات الإماراتية والخليجية لاستكشاف أسواق ناشئة جديدة

الدوحة – بزنس كلاس

تنطلق اليوم أعمال الدورة الأولى للمنتدى العالمي للأعمال لرابطة الدول المستقلة والذي تنظمه غرفة دبي تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبعنوان “علاقات راسخة، آفاق مستقبلية”. وتستمر فعالياته خلال الفترة من 17-18 فبراير الجاري بفندق أتلانتس دبي.

ويتضمن المنتدى 13 جلسة نقاشية تسلط الضوء على فرص الاستثمار المشتركة، وإحياء طريق الحرير الاستراتيجي، كما يناقش مقومات الواقع المتغير للتعاون الاقتصادي في رابطة الدول المستقلة، وطرق التجارة القديمة والفرص المستقبلية والتحالفات الجديدة بالاتحاد الاقتصادي الأوراسي، والتمويل الإسلامي، وطاقة المستقبل المستدامة، وتطوير ممر للنقل والخدمات اللوجستية بين الشمال والجنوب، وربحية استراتيجية التنوع الاقتصادي. كما سيتيح المنتدى للمستثمرين عقد لقاءات أعمال ثنائية وتوقيع شراكات واتفاقات استثمارية بين الشركات في قطاعات مختلفة.

وأكد سعادة حمد بوعميم، مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، على أن انطلاق أعمال المنتدى ستعزز من فرص الشركات الإماراتية والخليجية لاستكشاف أسواق دول وسط آسيا الواعدة وتأسيس شراكات للمستقبل، مشدداً على حرص غرفة دبي على إيجاد أسواق ناشئة جديدة تدعم خطط التوسع لمجتمع الأعمال المحلي. وأشار بوعميم إلى أن هذا المنتدى يأتي ضمن سلسلة المنتديات العالمية للأعمال التي أطلقتها غرفة دبي في عام 2012 لتجمع أهم الرواد من مختلف الحكومات والمؤسسات من اجل دعم جهود التنمية.

ويجمع المنتدى مجموعة من صنّاع القرار ووزراء وكبار المسؤوليين والقادة والرواد على خارطة الأعمال الدولية بالإضافة إلى رؤوساء المصارف وصناديق الاستثمار السيادية. وتضم قائمة المتحدثين في المنتدى كل من معالي سهيل بن محمد المزروعي، وزير الطاقة، دولة الإمارات العربية المتحدة وجمال ماجد بن ثنيه، نائب رئيس مجلس إدارة  شركة “موانئ دبي العالمية” وعارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي، وغيث الغيث، الرئيس التنفيذي لشركة “فلاي دبي”، وجيرالد لوليس، الرئيس الفخري لمجموعة جميرا، وندا رضا، مدير الخدمات الاستشارية، المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص، البنك الإسلامي للتنمية، المملكة العربية السعودية

ومن المتحدثيين الدوليين، كريستوفر هوبكنسون، النائب الأول لرئيس شركة “كازموناي غاز” في كازاخستان، وإيدان كاريبزانوف، مدير عام شركة “فيسر هولدنج” في كازاخستان وممد كريموف، مؤسس شركة “كازار فينتشر” في أذربيجان، وسامسون بخاكادزه، رئيس مجموعة “ويسول للبترول” في جورجيا، وباربرا ماينرت، رئيس فرقة عمل الاقتصاد الرقمي للجنة الاقتصادية والاجتماعية لآسيا والمحيط الهادئ التابعة للأمم المتحدة بتايلاند، وتاله زيادوف، مدير عام ميناء باكو البحري للتجارة الدولية في أذربيجان، وبراساد ابراهام، الرئيس التنفيذي لمصرف الهلال في كازاخستان، وميخائيل جرتشوك، رئيس منطقة أوراسيا لدى شركة “فيمبلكوم” في هولندا، وكامران صديقي، مدير عام “فيزا” لمنطقة أوروبا الوسطى والشرق الأوسط وأفريقيا، وبوريسبي زانقورازوف، الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية للاستثمار والصادرات “كازنكس انفست” في كازاخستان.

ويناقش المنتدى مواضيع عديدة أبرزها الواقع المتغير للتعاون الاقتصادي في رابطة الدول المستقلة والفوائد المتبادلة بينها وبين دول مجلس التعاون الخليجي، ودور الصناديق السيادية والفرص الاستثمارية المتاحة، وطرق التجارة القديمة والفرص المستقبلية والتحالفات الجديدة بالاتحاد الاقتصادي الأوراسي، وتطوير ممر النقل بين الشمال والجنوب، بالإضافة إلى سبل تطوير سلسلة الإمداد والتوزيع، وتأثير طريق الحرير الجديد على تعزيز الفرص الاستثمارية بين المنطقتين.

وكانت الغرفة قد استعدت للمنتدى بإطلاق تقريراً خاصاً بعنوان “الفرص في طريق الحرير” والذي دعت من خلاله الشركات في دولة الإمارات إلى ضرورة الاستفادة من الفرص الاستثمارية على كافة المسارات الاقتصادية التي من المتوقع أن يحدثها طريق الحرير الجديد، وذلك في إطار حرص الغرفة على توفير بيانات ودراسات بحثية تساعد المستثمرين على التوسع في أسواق رابطة الدول المستقلة، وتجسد خارطة طريق لصانعي السياسات الاقتصادية ومتخذي القرار في الدول الواقعة على المسار الاقتصادي لطريق الحرير.

وقد أعلنت الغرفة عن لائحة شركاء ورعاة المنتدى التي تضمّ كلاً من مؤسسة دبي للإستثمارات الحكومية (الراعي الرئيسي) وشركة نخيل(الراعي الذهبي)، والمجلس الصيني للترويج للتجارة الدولية (الشريك الداعم)، أما الناقل الرسمي للمنتدى العالمي للأعمال لرابطة الدول المستقلة فهو طيران الامارات.

 

نشر رد