مجلة بزنس كلاس
أخبار

تشارك مكتبة قطر الوطنية، في معرض الدوحة الدولي السابع والعشرين للكتاب، الذي تنطلق فعالياته الأربعاء المقبل ويستمر حتى 10 ديسمبر2016، في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات.
وتقدّم المكتبة باقة من الفعاليات الثقافية والتفاعلية المتنوعة لكافة فئات المجتمع عبر جناحها، وتنظم يومياً، عروضاً حية لعمليات الرقمنة والحفظ والصيانة، التي تقوم بها لإلقاء الضوء على جهودها في هذا المجال، بالإضافة إلى تنظيم محاضرات تركز على جهود المجتمع المختلفة نحو جمع المقتنيات التراثية، إضافة إلى محاضرة حول في مجال جمع التراث.
وضمن جهودها لدعم المجال الأدبي في قطر، تستضيف المكتبة لقاءات مع المؤلفة حصة العوضي والمؤلف أحمد عبدالملك ، بالإضافة إلى تنظيم حلقة نقاشية حول رواية “القرصان”، من تأليف الكاتب القطري الأستاذ عبدالعزيز آل محمود، والتي تدور أحداثها في أوائل القرن التاسع عشر، خلال واحدة من أهم فترات التاريخ في منطقة الخليج العربي.
وتقيم مكتبة قطر الوطنية العديد من الفعاليات المتنوعة للأطفال، التي تشمل قراءة القصص، وفعالية اليوم المفتوح التي تهدف إلى تعليم الأطفال التعبير عن أنفسهم بطريقة إبداعية، وسيشمل جناحها قسماً خاصاً بجمعية المكتبات والمعلومات – قطر، للتعريف بأهدافها وجهودها، وهي جمعية ثقافية تطوعية أنشئت بهدف تطوير بيئة ثقافية وفكرية للعمل المكتبي والمعلوماتي في دولة قطر.
وسيتم تسليط الضوء على مختلف قواعد البيانات المكتبة الإلكترونية من خلال مجموعة من الشاشات التفاعلية في جناح المكتبة، حيث سيتواجد فريق مكتبة قطر الوطنية للإجابة عن أسئلة الجمهور ومساعدتهم في التسجيل لإتاحة الوصول إلى الموارد الإلكترونية.
وتهدف مكتبة قطر الوطنية، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، إلى دعم رسالة المؤسسة المتعلقة بالحفاظ على تراث الأمة ونقله للأجيال القادمة، بما يتفق مع ركائز رؤية قطر الوطنية 2030، التي تسعى لتعزيز تقدم المجتمع وازدهاره في دولة قطر من خلال التنمية البشرية والاجتماعية.

نشر رد