مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

ذكرت صحيفة آس الإسبانية أن لاعبي ريال مدريد فقدوا صبرهم على رئيس الخدمات الطبية في النادي يسوع ألمو بسبب سلسلة الإصابات التي عصفت صفوف الفريق منذ بداية الموسم.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن ريال مدريد عانى من 26 إصابة عضلية منذ بداية الموسم حتى الآن، وهو رقم كبير جداً ومؤشر قوي على وجود مشكلة في الكادر الطبي.

وهذه ليست المرة الأولى التي يوضع فيها يسوع ألمو تحت الضغط، فلقد مر الفريق بفترة مشابهة في الموسم الماضي وخسر على أثرها جميع الألقاب.

وأضافت الصحيفة المدريدية أن اللاعبين فقدوا الثقة تماماً بمدير الأطباء، حتى أن كريستيانو رونالدو ذهب لعيادة خاصة في مدريد كي يتعالج من إصابته ويتمكن من اللحاق بمواجهة مانشستر سيتي، وهو نفس الأمر الذي فعله لوكا مودريتش في وقت سابق من الموسم.

وكان النصيب الأكبر من الإصابات العضلية للمهاجم الفرنسي كريم بنزيما الذي تلقى الإصابة للمرة الرابعة هذا الموسم، يليه جاريث بيل الذي عانى من 3 إصابات عضلية.

نشر رد