مجلة بزنس كلاس
أخبار

بدأ المسرح القطري يرسم لونه الخاص في المشهد الثقافي الذي يزدهر في مختلف أنحاء دولة قطر. وفي هذا الإطار تستعد فرقة الوطن المسرحية لإقامة ورشة تدريبية لفن المونودراما وذلك بعد أن كانت أول الفرقة تشارك بمهرجان الكويت الدولي للموندراما في دورته الثالثة من دولة قطر بمسرحية السجينة وهي من تأليف وإخراج صالح المناعي وبطولة حنان صادق، ولقيت صدى ونجاح كبير عند عرضها في افتتاح المهرجان،

وسوف يشارك في تقديم الدورة كل من الفنان صالح المناعي والكاتب طالب الدوس والفنانة حنان صادق وسوف تركز على فن الموندراما وكيف يمكن للمثل أن يتقمص عددا من الشخصيات ويتلون في الأداء حتى يقنع الجمهور بالدور الذي يقوم به طوال العرض المسرحي.

وقال الفنان صالح المناعي رئيس فرقة الوطن المسرحية بأن عقد هذه الدورة يأتي في إطار الخطط والمشاريع التي تسعى للقيام بها فرقه الوطن في المستقبل خصوصا بعد اكتمال تأثيث المبنى الخاص بها وأضاف المناعي بأن هذه الورشة سوف تلقي الضوء على فن الموندراما الغائب عن المسرح في قطر وأن ختام الدورة سوف يسفر عن عرض مسرحي يقدم من على مستويين الأول للشباب والآخر للبنات وبأكثر من رؤية إخراجية لنفس النص لكي يكون هناك تفاوت في تفسير النص كل حسب رؤيته الإخراجية له وهنا يقصد بذلك إعطاء فرصة أكبر للمخرجين تفسير النص المسرحي كرؤية إخراجية ومن ثم تقديم العمل للجمهور حتى يشاهد هذه التجارب.

وأكد المناعي على أهمية فن المونودراما خصوصا بعد مشاركته في مهرجان المونودراما الدولي في دورته الثالثة بالكويت بمسرحية السجينة وهي من تأليفه وإخراجه وقال إن المونودراما من الفنون الدرامية وهو من الأشكال المسرح التجريبي التي تطورت واتسعت رقعتها خلال القرن العشرين والقائمة على ممثل وأحد يسرد الحدث عن طريق الحوار يتم تعريف المونودراما على أنها “خطبة أو مشهد مطول يتحدث خلاله شخص واحد، وهو نص مسرحي أو سينمائي لممثل واحد. وهو المسؤول عن إيصال رسالة المسرحية ودلالاتها جنبًا إلى جنب عناصر المسرحية الأخرى، وفي بعض الأحيان يستعمل تعبير رديف هو عرض الشخص

وقال إن هناك تعريفا آخر وهو “أن المونودراما هي مسرحية يقوم بتمثيلها ممثل واحد يكون الوحيد الذي له حق الكلام على خشبة المسرح. فقد يستعين النص المونودرامي في بعض الأحيان بعدد من الممثلين، ولكن عليهم أن يظلوا صامتين طول العرض وإلا انتفت صفة “المونو”.

وقال المناعي إن رؤية وزارة الثقافة “في الاهتمام بإيجاد صف ثان للحركة المسرحية وهي رؤيةً فريدةً وملهمة، تُعنى بالشباب كعنصر فاعل وأساس في المجتمع. وهو وليد جهود متواصلة، مُعزّزة بروح المشاركة، والتعاون، والإبداع، تحت مظلة رؤيه قطر 2030 ورؤية وزارة الثقافة والرياضة.

تنوع مسرحي

قال صالح المناعي هناك خطط وبرامج نسعى لتنفيذها كورش ودورات وعروض مسرحية قصيرة تطوف جميع مناطق الدولة من الشمال إلى الجنوب ومن الشرق إلى الغرب وذلك ضمن رؤية سعادة وزير الثقافة الأستاذ صلاح بن غانم العلي في عدم الاقتصار على تقديم العروض المسرحية بمدينة الدوحة بل المدن الأخرى يفترض أن يذهب إليها المسرحيون لتقديم عروضهم هناك ونسعى إلى تقديم جميع أشكال العرض المسرحي ومن ضمن الخطط لدينا نصا جماهيريا لكي يقدم خلال الموسم المسرحي للفرقة وهو الآن عند لجنة النصوص حيث ننتظر التقرير الفني لهم لكي يتم مباشرة العمل في تقديمه.

نشر رد